رمز الخبر: ۲۵۱۶۳
تأريخ النشر: 10:41 - 23 August 2010
عصر ایران - قال قائد القوات الأميركية في العراق الجنرال راي اوديرنو أمس إن إيران تمول جماعات متطرفة في العراق لأنها تخشى أن تصبح جارتها العراق ديمقراطية قوية.

وصرح اوديرنو لشبكة «سي إن إن» الأميركية: «أعتقد أنهم لا يريدون أن يتحول العراق إلى دولة ديمقراطية قوية».

وأضاف، حسب وكالة الصحافة الفرنسية، أن الإيرانيين «يفضلون أن تصبح (دولة العراق) مؤسسة حكومية ضعيفة حتى لا تزيد من مشاكل إيران في المستقبل». وأوضح أن إيران تمول وتدرب متطرفين شيعة في العراق في مسعى لتعزيز قدرات المتمردين. وأضاف أن الإيرانيين يعملون لمهاجمة القوات الأميركية وكذلك «لجعل الجميع يفهمون أن لهم بعض التأثير في البلاد».

وتابع: «من الواضح أنهم يريدون أن يروا تشكيل نوع معين من أنواع الحكومات هنا».

تأتي تصريحات اوديرنو بعد أيام من مغادرة آخر الكتائب الأميركية المقاتلة للعراق بعد أكثر من سبع سنوات على الغزو الأميركي لذلك البلد والإطاحة بالرئيس السابق صدام حسين.

كما أنها تزامنت مع إعلان الجيش الأميركي مقتل أول جندي أميركي في البصرة منذ انسحاب القوات القتالية الخميس الماضي. وأوضح الجيش في بيان أن الجندي قتل خلال المشاركة في عمليات دعم، دون أن يوضح مزيدا من التفاصيل.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: