رمز الخبر: ۲۵۱۸۹
تأريخ النشر: 12:20 - 24 August 2010
عصر ایران - رويترز - قال مساهمو نابوكو في بيان يوم الاثنين انهم وافقوا على مد خطين لتغذية مشروع أنابيب الغاز الطبيعي الذي يتكلف 7.9 مليار يورو (عشرة مليارات دولار) الى حدود تركيا مع جورجيا والعراق لكنهم اختاروا عدم مد خط الى ايران نتيجة الوضع السياسي هناك.

ويهدف نابوكو المدعوم من الاتحاد الاوروبي الى نقل ما يصل الى 31 مليار متر مكعب من الغاز سنويا من منطقة بحر قزوين الى مركز للغاز في النمسا عبر بلغاريا ورومانيا وتركيا والمجر وذلك لتقليل اعتماد أوروبا على امدادات الغاز الروسية. ومن المقرر أن يبدأ تشغيل خط الانابيب في 2014.

وقال كونسورتيوم نابوكو ومقره فيينا "تم تأكيد الموافقة على خطي التغذية وطلب الاعمال الهندسية الخاصة بكل منهما" في اشارة الى الخطين اللذين سيصلان الى الحدود التركية مع العراق وجورجيا.

وأضاف البيان "لكن نتيجة الاوضاع السياسية الحالية فان نابوكو ... لا يعتزم حتى الان مد خط ثالث الى الحدود التركية - الايرانية."

ويقول محللون ان نابوكو لن يستطيع الوصول لطاقته الكاملة دون امدادات من ايران التي تملك ثاني أكبر احتياطيات من الغاز الطبيعي في العالم لكن كونسورتيوم نابوكو يقول ان لديه مصادر وفيره في تركمانستان والعراق وأذربيجان. ولم يوقع نابوكو بعد اتفاق امدادات ملزما.

وقال نابوكو انه لا يستبعد اللجوء الى أي مصدر في المستقبل. ومساهمو المشروع هم ار.دبليو.اي الالمانية وأو.ام.في النمساوية وام.أو.ال المجرية وترانس جاز الرومانية وبلغار جاز البلغارية وبوتاش التركية.

(الدولار يساوي 0.7863 يورو)
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: