رمز الخبر: ۲۵۲۲۸
تأريخ النشر: 15:27 - 25 August 2010

عصر ایران - قالت وزارة التجارة الكورية الجنوبية اليوم الأربعاء إن كوريا الجنوبية تخطط لتقديم مساعدة إلى شركات التصدير المحلية التي ربما تلحق بها أضرار بسبب العقوبات الدولية المفروضة على إيران جراء برنامجها للأسلحة النووية.

ويأتي هذا التحرك في الوقت الذي تسعى فيه الولايات المتحدة إلى معاقبة إيران بسبب عدم تخليها عن برنامجها النووي. وتنظر سيول التي تتعرض للضغوط من واشنطن، في خيار فرض عقوبات مستقلة على الجمهورية الإيرانية.

ونقلت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب" عن وزارة الاقتصاد إن التحرك يطالب بالسماح للشركات المتوسطة والصغيرة بتأجيل مدة سداد الديون التي يحين أجلها وتقديم القروض السهلة التي تبلغ 500 مليون وون (418.300 دولار).

وكانت هناك 2142 شركة محلية أجرت تجارة مع إيران عام 2009. وبلغت التجارة الثنائية بين البلدين العام الماضي 9.74 مليارات دولار، مع وصول إجمالي القيمة إلى 6.58 مليارات دولار في النصف الأول من هذا العام.

ويمكن أن تحصل الشركات التي تتقدم بالطلب حول برنامج المسار السريع، على تغطية سداد القروض من كل من صندوق ضمان الائتمان الكوري وصندوق ضمان ائتمان التكنولوجيا الكوري.

وقالت وكالات حكومية أخرى مثل لجنة الخدمات المالية إن البنوك المحلية ستتلقى الطلب لمساعدة الشركات المتوسطة والصغيرة التي تعاني من مشاكل السيولة بسبب الصعوبات في التجارة مع إيران.

من ناحية أخرى قالت سيول إن الاتحاد الكوري للتجارة الدولية والاتحاد الكوري للبنوك سيقومان بانشاء فرق خاصة لمساعدة الشركات التي تتضرر بسبب قيود التجارة بالإضافة إلى تقديم خدمات الاستشارة.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: