رمز الخبر: ۲۵۲۴۸
تأريخ النشر: 11:10 - 26 August 2010
عصرايران - اعلن وزير الداخلية الايراني مصطفى محمد نجار بأن الرئيس محمود احمدي نجاد سيقوم قريبا بزيارة باكستان للتباحث مع المسؤولين الباكستانيين والاطلاع على المعانات التي يواجهها الشعب الباكستاني نتيجة للسيول والفيضانات التي اجتاحت مناطق واسعة من هذا البلد.

واشار نجار الى المساعدات التي تقدمها طهران لمنكوبي السيول في باكستان واعلن بأن الحكومة الايرانية شكلت لجنة خاصة لتقديم المساعدات الى المتضررين جراء السيول التي اجتاحت باكستان.

ولفت بأن قائد الثورة الاسلامية والرئيس الايراني اصدرا توجيهات خاصة بشأن تقديم مساعدات لمنكوبي السيول في باكستان وقال ان ايران قامت بتعبئة كافة الامكانات لتقديم العون الى المتضررين جراء السيول.

وقال الوزير الايراني نظرا لحجم الكارثة فان الرئيس احمدي نجاد قرر زيارة المناطق المتضررة جراء السيول في باكستان لكي يتخذ القرارات اللازمة بشأن تقديم أفضل المساعدات لمنكوبي السيول.
واكد نجار بأن السيول في باكستان أدت الى مصرع نحو 1600 وتشريد نحو 15 مليون شخص وقال : ان ايران تعد من بين الدول الثلاث الاولى في تقديم المساعدات لمنكوبي السيول في باكستان مضيفا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية قامت حتى الان بارسال اكثر من 330 طنا من المساعدات الى باكستان.

لتفقد المناطق المنكوبة‌ من جراء‌ الفيضانات

الى ذلك، وصل وفد مجلس الشورى الاسلامي برئاسة نائب اهالي سلماس ورئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الايرانية - الباكستانية‌ علي اكبر آقائي أمس الاربعاء الى كراتشي لتفقد المناطق المنكوبة من جراء الفيضانات.

ومن المقرر ان يتفقد الوفد البرلماني الايراني الذي يضم خمسة نواب المناطق التي اجتاحتها الفيضانات في اقليم السند في باكستان، كما سيلتقي وزير الصحة‌ في حكومة الاقليم وعدد من نواب مجلس اقليم السند.

ومن المقرر ان يجتمع الوفد البرلماني الايراني اليوم الخميس في اسلام اباد مع عدد المسؤولين الباكستانيين واعضاء‌ المجلس الوطني والشيوخ الباكستاني.

ويحمل الوفد البرلماني الايراني، رسالة رئيس مجلس الشورى الاسلامي، علي لاريجاني، الى المجلس والشعب الباكستاني.

كما ان الفريق الطبي الايراني الموفد من قبل الجمهورية الاسلامية الايرانية برئاسة الدكتور علي اردلان مسؤول مركز ادارة وخفض مخاطر الكوارث في وزارة الصحة، يقوم حاليا بزيارة المناطق المتضررة من جراء الفيضانات في اقليم السند في باكستان بهدف دراسة الاوضاع والمستلزمات الطبية والصحية والادوية لكي تقدم الى منكوبي الفيضانات. من جهة اخرى، اشاد رئيس الوزراء الباكستاني يوسف رضا كيلاني الثلاثاء لدى لقائه وزير الداخلية الباكستاني رحمان ملك، بالمساعدات الانسانية وتعاطف الحكومة والشعب الايراني مع المنكوبين من جراء الفيضانات في باكستان.

واطلع رحمان ملك الذي عاد يوم الثلاثاء من زيارة لايران، رئيس الوزراء الباكستاني على المحادثات التي أجراها مع المسؤولين الايرانيين وابلغه تعازي ايران حكومة وشعباً للحكومة والشعب الباكستاني وللضحايا الذين سقطوا من جراء الفيضانات.

وقال وزير الداخلية الباكستاني ان ايران ارسلت حتى الان 265 طنا من المساعدات شملت الادوية والمواد الغذائية الى متضرري الفيضانات في باكستان.

كما اعلن عن تقديم الجمهورية الاسلامية الايرانية 10 ملايين دولار كمساعدات مالية الى منكوبي الفيضانات.

يذكر ان الفيضانات التي تجتاح باكستان منذ 29 تموز / يوليو، ادت الى مصرع الف و500 شخص وتشريد اكثر من 15 مليون شخص.

وكانت الجمهورية الاسلامية الايرانية من اوائل الدول التي ارسلت المساعدات الانسانية منذ وقوع الفيضانات في باكستان وتعد حاليا من اهم الدول التي تقدم المساعدات كالادوية والمواد الغذائية الى متضرري الفيضانات.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: