رمز الخبر: ۲۵۳۱۹
تأريخ النشر: 10:43 - 30 August 2010
واكد وحيدي ان القذائف الجديدة «تملك قدرة تدميرية عالية للخطوط المتأخرة عند العدو»، مشددا على انه «من خلال الانتاج الواسع النطاق لهذا النوع من الاسلحة وتسليمها الى وحدات المدفعية سترتفع القدرة القتالية للقوات المسلحة الايرانية بصورة ملحوظة».
عصرايران - افتتحت إيران أمس خطا لإنتاج قذائف متطورة من حجم 130 مليمتراً يصل مداها إلى 45 كيلومتراً تعمل مثل الصاروخ الباليستي بالوقود الصلب. ونقلت قناة «العالم» الإيرانية عن وزير الدفاع الايراني العميد احمد وحيدي قوله خلال حفل افتتاح الخط الانتاجي ان مدى القذائف الجديدة يصل الى 45 كيلومتراً، مشيراً الى ان مدى النسخة القديمة منها كان يصل الى 27 كيلومتراً فقط.

واكد وحيدي ان القذائف الجديدة «تملك قدرة تدميرية عالية للخطوط المتأخرة عند العدو»، مشددا على انه «من خلال الانتاج الواسع النطاق لهذا النوع من الاسلحة وتسليمها الى وحدات المدفعية سترتفع القدرة القتالية للقوات المسلحة الايرانية بصورة ملحوظة».

وقال ان «احدى النتائج المهمة جدا لانتاج هذه المعدات هي تحقيق الاكتفاء الذاتي للبلاد في هذا المجال واحباط العقوبات المفروضة من جانب الاعداء»، مشيراً إلى الخبراء في وزارة الدفاع «سيعملون على تحقيق المزيد من الإنجازات الجديدة»، على حد تعبيره.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: