رمز الخبر: ۲۵۴۳
وقال "جئت الى ايران لاتعرف عن كثب على الكرة الايرانية. الاتفاق مع اتحاد الكرة الايراني لم يحسم بعد لكن زيارتي الى طهران تظهر انني جاهز لترؤس الكادر الفني للمنتخب الوطني الايراني لكرة القدم".
وصل الاسباني خافيير كلمنته الذي اختير ليكون مدربا للمنتخب الوطني الايراني لكرة القدم مساء يوم السبت 2 فبراير الى طهران وعقد بعد وصوله لقاء مع رئيس اتحاد كرة القدم علي كفاشيان ومشرف المنتخب الايراني احمد ابراهيمي.

ويبقى كلمنته اربعة ايام في طهران ليزور استاد "ازادي" ويطلع على امكانات معسكرات المنتخب الوطني الايراني لكرة القدم ويرى عن كثب تمرينات المنتخب.

ومن المقرر ان يغادر كلمنته طهران يوم الاربعاء بعد مشاهدته اللقاء بين المنتخبين الايراني والسوري.

ولدى وصوله الى طهران قال كلمنته للصحفيين انه لم يوقع اتفاقا مع اتحاد الكرة الايراني لكنه قال انه جاء الى ايران ليبقى فيها.

وقال "جئت الى ايران لاتعرف عن كثب على الكرة الايرانية. الاتفاق مع اتحاد الكرة الايراني لم يحسم بعد لكن زيارتي الى طهران تظهر انني جاهز لترؤس الكادر الفني للمنتخب الوطني الايراني لكرة القدم".

الا ان رئيس الاتحاد الايراني لكرة القدم علي كفاشيان قال بعد لقائه مع كلمنته "ان الاتفاق مع كلمنته اصبح نهائيا من وجهة نظر الاتحاد".

واضاف "لقد نقلنا ل كلمنته توقعاتنا وقلنا له ان هدفنا هو التأهل لكاس العالم" موضحا ان كلمنته طلب من الاتحاد وضع اسماء 50 من لاعبي الكرة الايرانيين المتفوقين بتصرفه ليشاهد اداءهم.

وكان خافيير كلمنته قد قال للصحفيين بعد وصوله الى طهران انه جاء الى ايران ليطلع عن كثب على امكانات الكرة الايرانية لان الامكانات مهمة بالنسبة له.

واضاف "لقد اتخذت قراري النهائي وليست لدي مشكلة وان الشنطة الكبيرة التي احضرتها معي تظهر اني انوي البقاء لفترة طويلة في ايران".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: