رمز الخبر: ۲۵۴۳۰
تأريخ النشر: 10:45 - 05 September 2010
عصرايران - رحب وزير الدولة اللبناني، يوسف سعادة، (من التيار الوطني الحر برئاسة العماد ميشال عون)، بالعرض الإيراني لتسليح الجيش اللبناني وتعزيز قدراته الدفاعية بما يمكنه من التصدي للاعتداءات الصهيونية، لافتاً إلى أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية هي دولة صديقة للبنان.

وأكد الوزير سعادة، في حديث إذاعي له، أمس السبت، أن المساعدات العسكرية التي كانت تقدمها الولايات المتحدة الأميركية للجيش اللبناني كانت تراعي مصالح إسرائيل، من حيث نوعيتها وتطورها. وسأل الوزير سعادة: لماذا نرفض عرض إيران في تسليح الجيش؟ مضيفاً: نحن كدولة لبنانية نعتبر إيران دولة صديقة للبنان.

ورفض الانتقادت التي استهدفت حزب الله وسلاح المقاومة في أعقاب حادثة الاشتباك التي وقعت أخيراً في بيروت، مؤكداً أن سلاح المقاومة هو سلاح موجه ضد إسرائيل، مضيفاً بأن هذا لا يعني أن ليس لدى البعض من جمهور حزب الله سلاح فردي وهذا حال جميع الشعب اللبناني، معتبراً أن ما حصل في بيروت أخيراً قد يحصل في أي منطقة من لبنان بين أي فريقين آخرين.

ولفت الوزير سعادة إلى أن حزب الله ليس بموقع الدفاع عن النفس وهو حريص على الاستقرار والسلم الأهلي كغيره من الأفرقاء السياسيين، مضيفاً: إن حزب الله مؤمن بالدولة اللبنانية وهو يمثل شريحة كبيرة من الشعب اللبناني.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: