رمز الخبر: ۲۵۴۴۷
تأريخ النشر: 09:25 - 06 September 2010
أشار قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله الخامنئي الي أهمية الجامعة في عزة واقتدار ايران مؤكدا حاجة الوطن الي جهاد علمي في كل الفروع والمجالات.
عصرايران - أشار قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله الخامنئي الي أهمية الجامعة في عزة واقتدار ايران مؤكدا حاجة الوطن الي جهاد علمي في كل الفروع والمجالات.

و أفاد الموقع الاعلامي لمكتب قائد الثورة الاسلامية أن سماحته اعلن ذلك لدي استقباله عصر امس الاحد المئات من رؤساء الجامعات والمراكز العلمية في شتي ارجاء الجمهورية الاسلامية الايرانية مشددا علي أنه يتابع هذا الموضوع بكل دقة ومزيد من الحرص الشديدين.

و وصف القائد الجامعات بالمحرك لتقدم وتطور ايران وقال "‌ اذا أراد الشعب العزة والاستقلال والاقتدار والثروة فإن عليه تعزيز الجامعات ".

و تحدث قائد الثورة الاسلامية في هذا اللقاء الذي استمر ثلاث ساعات عن الاهمية البالغة للجامعات في عزة واقتدار الوطن وشدد علي ضرورة تقوية هذه المراكز العلمية لأن الثقافة الاسلامية تعتبر الجهاد في كل مجال ازالة العقبات التي تعترض سبيل العلم.

و أشار سماحته الي التراث العلمي والثقافي للشعب الايراني علي مر التاريخ والي الذكاء الذي حباه الله سبحانه وتعالي لهذا الشعب معتبرا هذه العوامل الارضية المناسبة لبلوغ القلل العالية للعلم في الوقت الراهن.

و تابع سماحته قائلا " ان انتصار الثورة الاسلامية في ايران أدي الي زيادة الشعور بالمسؤولية والقدرة في تحقيق الانجازات العلمية للوطن ".

و اعتبر آية الله الخامنئي التقدم الذي حققته الجمهورية الاسلامية الايرانية في مختلف المجالات العلمية والتقنية دليلا علي اقتدار الشعب الايراني في القيام بخطوات اكثر للمزيد من الانجازات العلمية حيث أن العقود الثلاثة الماضية أثبتت أن هذا الشعب قادر علي تحقيق أي تطور علمي.

و قد طرح في بداية اللقاء 14 من الاساتذة وجهات نظرهم في مختلف المجالات العلمية والثقافية والاجتماعية والسياسية والاقتصادية وأقاموا صلاتي المغرب والعشاء بإمامة قائد الثورة الاسلامية ثم تناولوا الافطار.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: