رمز الخبر: ۲۵۴۴۸
تأريخ النشر: 09:46 - 06 September 2010
قال المتحدث باسم لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي، كاظم جلالي، ان سياسة التخويف والرهاب من ايران ومواجهة ايران ما هي الا سياسة خداع تعتمدها امريكا وبريطانيا في المنطقة لايقاع بعض الدول المجاورة في مثل هذا الفخ.
عصرايران - قال المتحدث باسم لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي، كاظم جلالي، ان سياسة التخويف والرهاب من ايران ومواجهة ايران ما هي الا سياسة خداع تعتمدها امريكا وبريطانيا في المنطقة لايقاع بعض الدول المجاورة في مثل هذا الفخ.

واضاف جلالي، أمس الاحد، في تصريح لمراسل ارنا: مما لا شك فيه ان الوقوع في فخ سياسة الرهاب من ايران ستكون له تداعيات سلبية على هذه الدول.

واشار المتحدث باسم لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي الى جدول اعمال اللجنة لهذا اليوم، وقال: ان اللجنة عقدت اجتماعها بحضور مسؤولين من وزارة الخارجية وباقي المؤسسات المعنية وتدارست علاقات الجمهورية الاسلامية الايرانية مع الدول المجاورة خاصة دولة الامارات العربية المتحدة.

واوضح بأن وزارة الخارجية وباقي المؤسسات السياسية والاقتصادية المشاركة في الجلسة قدمت تقريرا عن آخر المستجدات في العلاقات السياسية والاقتصادية‌ بين ايران والامارات العربية المتحدة ومن ثم قدم اعضاء لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية وجهات نظرهم بهذا الشأن.

واكد جلالي بأن معاملة الاماراتيين غير اللائقة للرعايا الايرانيين غير مقبولة ابدا، وقال: إن على الحكومة الايرانية ان تتخذ الاجراءات المناسبة لحفظ كرامة ايران والايرانيين.

وصرح المتحدث باسم لجنة‌ الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي بأن سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية المبدئية مبنية على توطيد وتنمية ‌العلاقات مع الدول المجاورة لكن سياسة التخويف والرهاب من ايران ومواجهة ايران ماهي الا سياسة خداع وتضليل تعتمدها امريكا وبريطانيا في المنطقة لايقاع بعض الدول المجاورة في هذا الفخ.

واضاف جلالي: إن بعض الاطماع بالتراب الايراني والمزاعم الكاذبة هي في الاساس سياسة‌ بريطانية - امريكية لا تخدم مصالح الدول المدعية وعليها ان تصحح سياساتها .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: