رمز الخبر: ۲۵۵۲۶
تأريخ النشر: 13:15 - 08 September 2010
عصرايران - ارنا - انتقد وزير الدفاع السوري العماد 'علي حبيب' المفاوضات المباشرة بين السلطة الفلسطينية والصهاينة التي انطلقت في واشنطن الاسبوع الماضي، معتبرا ان الادارة الاميركية فشلت في تحريك عملية السلام في المنطقة.
   
وافادت الصحف السورية الصادرة اليوم الاربعاء، ان العماد حبيب كان يتحدث في كلمة القاها خلال حفل اقيم في مدينة 'حلب' (شمال سوريا) لمناسبة تخريج دفعة جديدة من طلبة اكاديمية الأسد للهندسة العسكرية.

وقالت الصحف، ان العماد حبيب 'اوضح ان ما نتج عن الرباعية الدولية بشأن المفاوضات المباشرة ومباركة الادارة الاميركية لذلك ليس إلا الدليل الواضح علي فشل هذه الادارة في تحقيق تحرك فاعل بشأن العملية السلمية في المنطقة لتناسي هذه الادارة وجود برنامج زمني وبخاصة مع غياب ذكر اي مرجعية لهذه المفاوضات والشروط المسبقة التي وضعها الارهابيون الصهاينة المتمثلة بالاعتراف بيهودية اسرائيل وذلك لعدم وجود ضمانات في وقف عمليات الاستيطان'.‏

واشار العماد حبيب بحسب الصحف الي، ان جلاء قوات الاحتلال من العراق يجب ان يكون كاملا ومصير العراق ومقدراته يجب ان تكون بيد الشعب العراقي وحده.

و اوضحت الصحف ان العماد حبيب دعا جميع اطياف الساحة السياسية في العراق للعمل علي تحقيق حكومة وطنية تعمل لتحقيق مصالح الشعب العراقي من دون الخضوع لارادة او مشيئة خارجية.‏
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: