رمز الخبر: ۲۵۵۳۰
تأريخ النشر: 11:28 - 09 September 2010
كونا - اعلن رئيس البرلمان الأوروبي جيرزي بوزيك عن ترحيب "حذر" باعلان السلطات الايرانية اليوم عن تعليق حكم الاعدام الصادر بحق سكينة محمدي اشتياني.

وقال بوزيك في بيان ان "البرلمان الأوروبي الذي تبنى بالاجماع قرارا يدين بشدة حكم الاعدام على اشتياني يرحب بحذر بخبر تعليق الحكم".

ورأى البيان "ان هذا التطور خطوة في اتجاه ايجابي" مضيفا "لكننا سنظل متيقظين ونريد أن يكون هناك حوار مفتوح وكامل مع ايران بشأن حقوق الانسان" وكانت وزارة الخارجية ايراني اعلنة اليوم ان السلطات المعنية علقت حكم الرجم الصادر على امرأة أدينت بالزنا.

وأكد المتحدث اسم الخارجية الايرانية رامين مهمان لقناة (برس تي في) الايرانية الانجليزية تعليقحكم الرجم المتعلق باقامة اشتياني علاقات خارج اطار الزوجية مشيرا الى ان السلطات المعنية "تجري مراجعه للحكم".

يذكر ان البرلمان الاوروبي ادان في وقت سابق اليوم حكم الاعدام وقالت جميع المجموعات السياسية في البرلمان في قرار انها "تعتبر الاعدام رجما غير مبرر او مقبول بصرف النظر عن الحقائق".

واشار بيان للبرلمان الاوروبي الى ان القرار حث السلطات الايرانية على اسقاط الاحكام الصادرة بحق اشتياني واجراء مراجعة شاملة لقضيتها.

كما حث البرلمان الحكومة الايرانية على اعادة النظر في قضية الهولندية من اصل ايراني زهرة بهرامي التي تواجه عقوبة الاعدام لاتهامها بالتعاون مع المعارضة الايرانية وتوكيل محام للدفاع عنها وتقديم المساعدة القنصلية والافراج عنها أو منحها الاجراء المناسب.

وطالب البرلمان الاوروبي ايضا السلطات الايرانية باطلاق سراح جميع المعتقلين بتهمة الاحتجاج السلمي واستخدامهم حقوق الانسان الاساسية في حرية التعبير.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: