رمز الخبر: ۲۵۵۴
وهنا وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الشعب الايراني علي هذا النجاح والانجاز العظيم .
صرح وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات محمد سليماني اليوم الاثنين بان ايران قدمت قدراتها وطاقاتها في صناعه الاقمار الصناعيه والانظمه الصاروخيه .

واضاف محمد سليماني في تصريحات ادلي بها لمراسل ارنا علي هامش تدشين ثلاثه مشاريع وطنيه فضائيه هي بناء اول منظومه فضائيه وطنيه واطلاق صاروخ بحثي فضائي وتدشين قمر صناعي ،اضاف اننا نحتاج الي تواجد في الفضاء بهدف القيام بالابحاث والعمل علي ازاله المشاكل الناجمه عن الزلازل والفيضانات ومكافحه التصحر وازاله الغابات والاتصالات وتقديم الخدمات للاماكن الوعره التي تتم عبر التكنولوجيا الفضائيه .

وهنا وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الشعب الايراني علي هذا النجاح والانجاز العظيم .

وكانت المنظومه الفضائيه الاولي للجمهوريه الاسلاميه الايرانيه التي تضم قمرا صناعيا من طراز "اميد" ومحطات تحت الارض والاطلاق الفضائي قد دشنت بحضور رئيس الجمهوريه محمود احمدي نجاد .

ويعتبر القمر الصناعي من طراز "اميد" اول قمر صناعي بحثي متطور بناه العلماء الايرانيون ويتم وضعه علي ارتفاع منخفض حول الارض .

وسيطلق هذا القمر الصناعي في غضون المستقبل القريب باستخدام صاروخ محلي الصنع تطلقه القاعده الفضائيه الايرانيه .

وتضطلع محطه التوجيه والمراقبه بتحديد مدار القمر الصناعي علي ارتفاع منخفض واقامه الاتصالات مع القمر الصناعي وارسال اشارات السيطره الضروريه واستلام الردود .

وقد بني المركز الفضائي وصمم في داخل البلاد حيث يضطلع بمهمه اطلاق الصواريخ التي تحمل الاقمار الصناعيه الايرانيه .

ويقوم هذا الصاروخ البحثي بالتمهيد لاطلاق الاقمار الصناعيه ووضعها علي مداراتها الصحيحه قبل اطلاقها .

واستطاع العلماء الايرانيون بناء محطات السيطره والمراقبه والاتصال مع الاقمار الصناعيه ولديها الامكانيه في رفع قدراتها بالتناسب مع تطور الاقمار الصناعيه في المستقبل .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: