رمز الخبر: ۲۵۵۶۱
تأريخ النشر: 09:18 - 12 September 2010
أعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي ان عملية ضخ الوقود النووي إلى قلب مفاعل بوشهر سيجري بعد نحو اسبوعين، فيما قال دبلوماسيون إن ضغط إيران المتزايد على مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية سينتقد خلال اجتماع لمجلس محافظي الوكالة يبدأ غداً الاثنين .
عصرايران - أعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي ان عملية ضخ الوقود النووي إلى قلب مفاعل بوشهر سيجري بعد نحو اسبوعين، فيما قال دبلوماسيون إن ضغط إيران المتزايد على مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية سينتقد خلال اجتماع لمجلس محافظي الوكالة يبدأ غداً الاثنين .

وقال صالحي في تصريح للمراسليين حول المرحلة التالية من تشغيل محطة بوشهر حيث جرى نقل الوقود إلى مبنى المفاعل الذي يتم ضخه إلى قلب المفاعل: نتوقع ان تتم المراحل النهائية للتشغيل خلال الايام المقبلة وأن يجري ضخ الوقود النووي إلى قلب مفاعل محطة بوشهر بعد نحو اسبوعين .

وأعرب مساعد الرئيس للشؤون النووية عن امله في ربط الطاقة الكهربائية التي ستنتج بعد تدشين محطة بوشهر بشبكة الكهرباء الوطنية في شهر ديسمبر/كانون الأول المقبل .

وفي السياق أعلن مساعد رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية مسعود اخوان فرد أن إيران ستعلن قريبا أخبارا نووية سارة بشأن نوع اجهزة الطرد المركزي . وقال اخوان فرد للصحافيين: ان إيران تنتج في الوقت الحاضر الوقود بنسبة 20 في المائة، وأطلعت الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي ذلك .

 وشدد علي أن انتاج الوقود بنسبة 20 في المائة لا يرتبط بموضوع مفاعل طهران للبحوث، موضحاً أن إيران تمارس حقها في توفير احتياجها من الوقود لاستخدامها لأهداف سلمية بحتة من أي بلد وفق ضوابط الوكالة الدولية للطاقة الذرية .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: