رمز الخبر: ۲۵۵۷۵
تأريخ النشر: 11:47 - 12 September 2010
اعلن رجال الاعمال الهولنديون احتجاجا على فرض العقوبات على ايران ان العقوبات اضر ت بالشركات التجارية الهولندية قبل ان تضر بايران نفسها.
عصر ايران – اعلن رجال الاعمال الهولنديون احتجاجا على فرض العقوبات على ايران ان العقوبات اضر ت بالشركات التجارية الهولندية قبل ان تضر بايران نفسها.

جاء ذلك خلال اجتماع ضم رجال الاعمال الهولنديين وممثلين عن وزارة الاقتصاد ووزارة المالية الهولنديتين بمقر مؤسسة التجارة الهولندية. وقد احتج النشطاء التجاريون والاقتصاديون الهولنديون على العقوبات المفروضة على ايران وقالوا "لا شان لنا بالسياسة، العقوبات على ايران تضر هولندا ورجال الاعمال الهولنديين اكثر مما تضر ايران وهذه العقوبات تهدد مصالح الشركات التجارية الهولندية".

وفي اعقاب الاجتماع اصدرت الجمعية التجارية الهولندية الايرانية بيانا صحفيا اعلنت فيه ان عقوبات الاتحاد الاوروبي اوسع نطاقا من عقوبات مجلس الامن الدولي وهذه العقوبات تضع الشركات الاوروبية ومقارنة مع المنافسين الدوليين في مرتبة ادنى وتجعلها تتكبد خسائر اكبر.

واضاف البيان ان بعض الشركات التي كانت تصدر سلعا وخدمات لايران – ورغم جهود الاطراف الايرانية – لم تتسلم مطالباتها لحد الان لانها تواجه قيودا في عملية نقل الاموال وفي هذا الخصوص فان المتضرر ليس الطرف الايراني بل المصدرين الاوروبيين وحكومات الاتحاد الاوروبي.

واكدت الجمعية التجارية الهولندية الايرانية وهي مؤسسة خاصة ان التجربة التاريخية للعقوبات التجارية الدولية اظهرت بان السوق سيحدد طريقه مهما كانت الظروف.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: