رمز الخبر: ۲۵۶۲۴
تأريخ النشر: 10:26 - 14 September 2010
Photo
عصرايران - (رويترز) - قال محامي يدافع عن أمريكية محتجزة في ايران منذ ما يزيد على عام لاتهامها بالتجسس مع أمريكيين اثنين اخرين إن عائلتها طلبت من ايران تخفيض قيمة الكفالة المطلوبة للافراج عنها والبالغة 500 الف دولار.

وقال مسؤولون الاسبوع الماضي انه سيتم الافراج عن ساره شورد يوم السبت لكن السلطات الايرانية علقت الافراج عنها في اللحظة الاخيرة بدعوى أن الاجراءات القانونية لم تكتمل بعد.

وكان المدعي العام لطهران عباس جعفري قال سابقا ان الكفالة وقيمتها 500 الف دولار دفعت وانه سيتم السماح لساره شرود بمغادرة طهران.

لكن محاميها مسعود شافعي قال لرويترز ان عائلتها "تواجه فيما يبدو مشكلات في جمع مبلغ الكفالة والسفارة السويسرية تطلب من المحكمة تخفيضها او الغاءها".

وبسؤاله عن رد ايران على المطلب قال شافعي "لا نعرف بعد".

واعتقلت شرود مع مواطنيها شين باور وجوش فتال بالقرب من الحدود الايرانية مع العراق في يوليو تموز 2009.

وتقول ايران ان لديها دليلا على أنهم كانوا على صلة بأجهزة مخابرات أجنبية. وتقول عائلاتهم انهم كانوا يقومون برحلة في شمال العراق وقت القاء القبض عليهم.

وترفض واشنطن اتهامات التجسس وطالبت بالافراج الفوري عن الثلاثة الذين لم يوجه لهم اتهام رسمي بعد. وطبقا لقوانين الشريعة الاسلامية التي تطبقها ايران تصل عقوبة التجسس الى الاعدام.

وزادت قضيتهم من توتر العلاقات الايرانية الامريكية لاسيما في ضوء النزاع بين واشنطن وطهران حول البرنامج النووي الايراني.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: