رمز الخبر: ۲۵۶۴۳
تأريخ النشر: 18:20 - 14 September 2010
شينخوا -دافعت مرشحة الحزب الحاكم البرازيلى فى انتخابات الرئاسة ديلما روسيف الاثنين/ 13 سبتمبر الحالي/ عن علاقات بلادها مع ايران.

وقالت روسيف خلال زيارتها للاتحاد اليهودى بولاية ساو باولو ان سياسة الحكومة مع ايران تمثل التزاما بعملية السلام .

واضافت روسيف التى اختارها الرئيس لويس ايناسيو لولا دا سيلفا للترشح على اكبر منصب بالبلاد "ان البرازيل لا بد ان تحافظ على علاقاتها مع عدد من الدول. وبالنسبة لايران ,فإن افضل استراتيجية ندعو اليها ليست الحرب و لا العزلة ", مشيرة الى التجربة المأساوية فى العراق و افغانستان التى ادت الى هذه النتيجة بحسب قولها , مؤكدة "سلمية شعبها" .

بيد انها قالت ان علاقات بلادها مع ايران لا تعنى انها متفقة معها فى كل شئ , مؤكدة ان " الهولوكست حقيقة تاريخية وهناك دلائل واضحةعلى حدوثها " , فى اشارة الى الانكار الايرانى لحدوث الابادة الجماعية لليهود .

يذكر ان الرئيس لولا والرئيس الايرانى محمود احمدى نجاد ورئيس الوزراء التركى رجب طيب اردوغان تفاوضوا فى مايو الماضى حول صفقة لتبادل اليورانيوم فى مسعى لحل النزاع الدائر حول برنامج ايران النووى .

وبحسب الصفقة, وافقت ايران على شحن اليورانيوم المنخفض التخصيب لديها بنسبة 3.5 فى المائة الى تركيا مقابل الحصول على 120 كيلوغرام من اليورانيوم مخصب بنسبة 20 فى المائة.

وعلى الرغم من ان الرئيس لولا وصف الصفقة بانها "انتصار للدبلوماسية", الا انها لم تمنع واشنطن وبروكسل من فرض عقوبات جديدة على ايران.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: