رمز الخبر: ۲۵۶۵۲
تأريخ النشر: 09:18 - 15 September 2010
عصرايران - أعلنت مصادر في الكيان الصهيوني عن قلقها من الزيارة المرتقبة للرئيس محمود أحمدي نجاد إلى لبنان ، و نقلت صحيفة يديعوت أحرنوت عن هذه المصادر أنها تنظر بقلقٍ شديد إلى هذه الزيارة والتي تهدف من وجهة نظر إسرائيلية إلى انضمام لبنان إلى محور المقاومة.

 و أفادت الصحيفة الإسرائيلية بأن الرئيس أحمدي نجاد يعتزم القيام بزيارة رسمية إلى لبنان الشهر القادم ، ومن المقرر أن يقوم بإلقاء كلمة في قرية بنت جبيل و التي كانت مركز المعركة بين جيش الإحتلال الإسرائيلي وحزب الله خلال حرب لبنان الثانية. كما ذكرت الصحيفة أن الرئيس أحمدي نجاد يعتزم الوصول إلى لبنان على رأس وفد سياسي وعسكري في الثالث عشر من شهر أكتوبر القادم في زيارة هي الأولى من نوعها منذ إنتخابه عام 2005 ، يلتقي خلالها كلاً من رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة بالإضافة إلى مسؤولين في حزب الله لبنان.

و أشارت الصحيفة إلى أن الرئيس أحمدي نجاد ينوي القيام بجولة في جنوب لبنان وسيلقي نظرة على الحدود مع إسرائيل والمنطقة الشمالية فيها. في ذات السياق أشارت الصحيفة إلى الغضب العارم الذي يسود إسرائيل بسبب طلب السفير الفرنسي في بيروت عقد لقاء مع الأمين العام لحزب الله من أجل تأمين المصالح الفرنسية في لبنان.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: