رمز الخبر: ۲۵۷۵۶
تأريخ النشر: 08:28 - 20 September 2010
عصرايران - اعلن قائد القوة البرية للحرس الثوري ان الذين قاموا بعملية الاختطاف في محافظة سيستان وبلوجستان هم من بقايا زمرة ريغي الارهابية لكن جميع الرهائن قد تم تحريرهم .

ونقلت وكالة فارس عن دائرة العلاقات ان قائد القوة البرية للحرس الثوري العميد محمد باكبور قال بان القوات البرية للحرس التابعة لفيلق قدس ومن خلال تنفيذ عملية استخباراتية معقدة استطاعت تحرير 6 من الرهائن كانت مجموعة من الاشرار قد اختطفتهم على طريق جابهار - زاهدان .

واشار باكبور الى العملية الاستخبارية الخاطفة التي قام بها مقاتلو فيلق قدس قائلا , ان عددا من اللصوص ممن تبقى من زمرة ريغي الارهابية قاموا بعملية الاختطاف تلك بهدف نشر الخوف والرعب والابتزاز وبث التفرقة بين ابناء المنطقة عندما اقدموا على تلك العملية يوم الخميس الماضي على الطريق التي تربط بين جابهار - زاهدان بالقرب من مدينة - سرباز - حين هاجموا سيارة نقل المسافرين و من ثم عملوا على اختطاف 5 جنود تابعين للقوة الجوية للجيش اضافة الى شخص اخر يعمل موظفا في احد البنوك حتى استطاعت القوات البرية التابعة للحرس تحريرهم .

واكد العميد باكبور انه تم القضاء على المختطفين مع جرح عدد اخر منهم .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: