رمز الخبر: ۲۵۸۲
وجاءت تصريحاتها بعدما اطلقت ايران صاروخا في الفضاء احتفالا بافتتاح اول مرکز فضائي يمهد مستقبلاً باطلاق اقمار صناعية الى الفضاء للابحاث.
وصف البيت الابيض الاثنين قيام ايران باطلاق صاروخ الى الفضاء بانه "مؤسف، محذرا من ان ذلک قد يزيد من عزلة الجمهورية الاسلامية عن المجتمع الدولي، حسب تعبيره.

وقالت المتحدثة باسم البيت الابيض دانا بيرينو رأيت صباح اليوم ان ايران اجرت تجربة اخرى على صاروخ بالستي. من المؤسف انهم يستمرون في القيام بذلک لانه يزيد على ماقالته من عزلة ذلک البلد عن باقي العالم.

وجاءت تصريحاتها بعدما اطلقت ايران صاروخا في الفضاء احتفالا بافتتاح اول مرکز فضائي يمهد مستقبلاً باطلاق اقمار صناعية الى الفضاء للابحاث.

وسيستخدم هذا المرکز الواقع في منطقة صحراوية نائية شمال ايران لاطلاق اول قمر اصطناعي ايراني الصنع اطلق عليه اسم اُميد (امل) في ايار/مايو او حزيران/يونيو من هذا العام.

من جهته, وصف المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميرکية شون ماکورماک الحدث بأنه "مقلق".

وقال ان نوع التکنولوجيا والامکانيات الضرورية لاطلاق مرکبة فضائية الى المدار هي نفسها التي تستخدم لاطلاق صواريخ بالستية بعيدة المدى.

واضاف ان مجلس الامن واعضاء آخرين في المجموعة الدولية اعربوا عن قلقهم العميق من تطوير ايران صواريخ بالستية قصيرة وبعيدة المدى، معتبرا ان سبب هذا القلق هو استمرار بحوثها لتخصيب اليورانيوم الذي يمکن ان يستخدم لصنع سلاح نووي، حسب قوله.

وکانت ايران اعلنت في شباط/فبراير 2007 انها اختبرت بنجاح اول صاروخ فضائي (كاوشكر 1) ومهمته تتمثل في استكشاف المنطقة الفضائية التي ستستقر فيها الاقمار الصناعية.

اذاعه الجمهوريه الاسلاميه في ايران/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: