رمز الخبر: ۲۵۸۵
واعرب عن اسفه لان الدول النووية لم تلتزم باي من تعهداتها في هذا المجال , وتجاهلت مطالب المجتمع الدولي لازالة هذه الاسلحة.
انتقد سفير ومندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائم في المقر الاوروبي للامم المتحدة في جنيف في كلمة القاها في مؤتمر نزع السلاح , انتقد بشدة عدم احراز تقدم في نزع الاسلحة النووية , داعيا الى دراسة هذه القضية كأولوية للمؤتمر.

وافادت وكالة مهر للانباء ان علي رضا معيري اشار في كلمة القاها في مؤتمر نزع السلاح الذي تنظمه الامم المتحدة في مقرها الاوروبي في جنيف , اشار الى موقف الدول النامية حول عدم تنفيذ برنامج نزع الاسلحة النووية , ملفتا الى الخطر الذي تشكله وجود آلاف الاسلحة النووية في ترسانات عدة دول مما يعد اكبر تهديد للاسرة الدولية.

واعرب عن اسفه لان الدول النووية لم تلتزم باي من تعهداتها في هذا المجال , وتجاهلت مطالب المجتمع الدولي لازالة هذه الاسلحة.

واشار معيري الى جدول اعمال مؤتمر نزع السلاح للعام الجاري , مضيفا : في هذا المجال فان مؤتمر نزع السلاح بحاجة الى خطة شاملة ومتوازنة , تأخذ بنظر الاعتبار هواجس جميع الاعضاء على حد سواء.

وقال : في جدول اعمال مؤتمر نزع السلاح يجب عدم ترجيح الهواجس الامنية لبعض الدول على هواجس بقية الدول.

وفي نفس الصعيد اكد وزير الدفاع البريطاني دس براون على ان بلاده تدعم فكرة جعل العالم خاليا من الاسلحة النووية.

كما تحدث سفراء المانيا وباكستان والنرويج وسريلانكا وسويسرا في هذا المؤتمر وبينوا مواقف بلدانهم حيال قضية نزع الاسلحة النووية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: