رمز الخبر: ۲۵۸۷۰
تأريخ النشر: 08:11 - 25 September 2010
عصرايران - رحب المتحدث باسم وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية بقرار لجنة تقصي الحقائق التابعة للامم المتحدة بادانة اعتداء الكيان الصهيوني على قافلة الحرية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان المتحدث باسم وزارة الخارجية رامين مهمانبرست  قال في تصريح حول هذا القرار : ان ايران بدعمها للقرار الصادر بادانة الكيان الصهيوني في الهجوم الغادر واللاانساني على قافلة المساعدات الى غزة فانها تعتبر ذلك بانه يكشف جانبا من طبيعة هذا الكيان المعادي للبشرية.

واكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية على ضرورة الاسراع بمحاكمة قادة الكيان المحتل المجرمين من قبل الجهات الدولية المؤهلة.

وحول بدء المحادثات بين الفصائل الفلسطينية في دمشق , قال مهمانبرست :  ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ترحب باجراء المحادثات بين حركتي حماس وفتح الفلسطينيتين في دمشق بهدف تحقيق المصالحة , خطوة ضرورية وايجابية في مواجهة اطماع الكيان الصهيوني.

واضاف : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر وحدة الفصائل الفلسطينية  امرا ضروريا بالنسبة للقضية الفلسطينية.

واكد المتحدث باسم وزارة الخارجية ان هذه المحادثات هي خطوة هامة لاعادة الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني المظلوم عن طريق المقاومة الشاملة في مواجهة الكيان الصهيوني الغاصب باعتبارها الحل الوحيد للقضية الفلسطينية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: