رمز الخبر: ۲۵۸۸۷
تأريخ النشر: 10:43 - 25 September 2010
عصرايران - أعرب وزير الخارجية الالماني غوئيدو فيستروله عن امل بلاده في مواصلة الحوار مع الجمهورية الاسلامية الايرانية بشأن برنامجها النووي.

و أفادت وكالة أنباء فارس أن وزير الخارجية الالماني أعلن ذلك علي هامش اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة لدي القاء الرئيس محمود احمدي نجاد خطابه امام هذه الجمعية معربا عن تفاؤل بلاده حيال مواصلة الحوار مع طهران بشأن البرنامج النووي السلمي الايراني.

و لكن وزير الخارجية الالماني زعم في الوقت ذاته أن الحظر الذي فرض علي الجمهورية الاسلامية الايرانية كان مجديا معربا عن امله بعودة الاخيرة الي طاولة المفاوضات مرة اخري حسب صحيفة برلينر مورغن بوست الالمانية.

و يأتي اطلاق هذه التصريحات في الوقت الذي أصدر فيه وزير الخارجية الالماني ونظرائه في كل من امريكا وروسيا وفرنسا وبريطانيا والصين عقب اجتماعهم الذي عقدوه الاربعاء الماضي برئاسة كاترين اشتون رئيسة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي طالبوا فيه بالتوصل لحل بشأن البرنامج النووي في القريب العاجل.

و قد أعلن وزراء خارجية الدول الست ودوبلوماسيان من مجموعة 1+5 طالبا عدم الكشف عن اسمهما أن المحادثات مع الجمهورية الاسلامية الايرانية بشأن برنامجها النووي ستعقد في فيينا أو جنيف في خريف العام الجاري.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: