رمز الخبر: ۲۵۸۸۹
تأريخ النشر: 10:54 - 25 September 2010
عصرايران - قال الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد يوم الجمعة/24 سبتمبر الحالي/ ان ايران قد تفكر في وقف انشطة تخصيب اليورانيوم اذا وفرت لها دول غربية الوقود النووي اللازم لتشغيل مفاعل نووي للبحوث الطبية.

واخبر احمدي نجاد الصحفيين في مؤتمر صحفي عقد بمقر الامم المتحدة في نيويورك بان "دعم معالجة المرضي في ايران يحتاج منا انتاج وقود نووي مخصب بنسبة 20 في المائة بانفسنا".

واضاف "حينما نتأكد من اننا سنحصل على وقود مخصب بنسبة 20 في المائة، سندرس ما اذا كان يتعين علينا وقف انشطة تخصيب الوقود النووي بهذه النسبة".

وذكر احمدي نجاد ان ايران ليست مهتمة ببدء العمل في مفاعل جديد لانتاج اليورانيوم المخصب بنسبة 20 في المائة، "فوفقا للقانون الدولي وقواعد الوكالة الدولية للطاقة الذرية، ينبغي لهم اعطاء هذا الوقود لنا. ولكنهم قرروا تسييس القضية".

كانت تركيا والبرازيل قد توصلتا الى اتفاق لتبادل الوقود النووي مع ايران في مايو المنصرم يقضي باخذ الوقود منخفض التخصيب من الجمهورية الاسلامية مقابل اعطائها وقود مخصب بنسبة 20 في المائة لتشغيل مفاعل البحوث الطبية.

بيد ان القوى الغربية اعتبرت الاتفاق غير كاف ومتأخر للغاية. والسبب في هذا انهم يرون انه لم يحل القضية الجوهرية المتعلقة بقدرة ايران على صنع قنبلة نووية اذا اعتزمت القيام بهذا. وتصر طهران على ان برنامجها النووي مخصص للاغراض السلمية فحسب.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: