رمز الخبر: ۲۵۹۳۰
تأريخ النشر: 13:25 - 26 September 2010
عصرايران - ارنا- صرح مستشار الرئيس الايراني رحيم مشائي اليوم بان سبب استياء اوباما من اقتراح احمدي نجاد حول تشكيل لجنه لتقصي الحقائق حول احداث 11 سبتمبر هو ان الاقتراح يودي الي كشف الحقائق و يضع علامه استفهام امام الاجراءات التي اتخذتها الولايات المتحده خلال العقد الماضي .
   
و قال مشائي ان الرئيس الامريكي باراك اوباما قلق من انه لو قامت هذه اللجنه بتحقيق حيادي بشان احداث 11 سبتمبر فانه سيتم الكشف عن الموامرات التي نفذتها الولايات المتحده خلال العقد الماضي ما يجعل واشنطن مجرمه امام الراي العام في العالم .

و اكد بان مئات آلاف من الابرياء قتلوا بذريعه احداث 11 سبتمبر و قال ان سبب المجازر التي ارتكبت في افغانستان و العراق هو ان الاميركيين يوكدون بان عدد من الاشخاص نفذوا عملا ارهابيا في نيويورك .

و اشار الي انه لم يتم تقديم اي تقرير واضح ودقيق حول الهجوم الذي استهدف برجي التجاره العالميه في نيويورك وقال ليس معروفا من الذين قاموا بهذا الهجوم وكيف قاموا بتنفيذه في حين ان احداث 11 سبتمبر اصبحت اساسا لكافه التطورات التي شهدها العالم في العقد الماضي .

و اعتبر اقتراح الرئيس احمدي نجاد حول التدقيق في معطيات الصندوق الاسود للطائرات التي شاركت في احداث 11 سبتمبر بانه منطقي وقال ان الرئيس احمدي نجاد اقترح تشكيل لجنه محايده لدراسه احداث 11 سبمتبر لكي تتطلع شعوب العالم علي نتائج تحقيقات هذه اللجنه .

و اكد بان القضيه هي ان الاميركيين لم يقدموا اي تقرير و شيء واضح حول هذه الاحداث في حين حصلت تطورات كبيره ضد شعوب المنطقه بسبب احداث 11 سبتمبر .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: