رمز الخبر: ۲۵۹۸۳
تأريخ النشر: 09:34 - 28 September 2010
قال رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الايرانية - الكرواتية في مجلس الشوري الاسلامي حشمت الله فلاحت بيشه، ان العقوبات لم تؤثر ابدا علي مسيرة التطور والتنمية الاقتصادية في ايران والشعب الايراني استفاد من العقوبات كفرصة لتحقيق النمو والتطور.
عصرايران - ارنا - قال رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الايرانية - الكرواتية في مجلس الشوري الاسلامي حشمت الله فلاحت بيشه، ان العقوبات لم تؤثر ابدا علي مسيرة التطور والتنمية الاقتصادية في ايران والشعب الايراني استفاد من العقوبات كفرصة لتحقيق النمو والتطور.
   
واشار فلاحت بيشه اليوم الاثنين لدي لقائه رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الكرواتية - الايرانية شمسو تانكوفيتش والذي يزور طهران علي راس وفد، الي العقوبات التي هي ابعد من قرار مجلس الامن والتي فرضتها امريكا ومن ورائها اوروبا بالتبعية لسياسات البيت الابيض ،ان العقوبات لم تؤثر ابدا علي مسيرة التطور والتنمية الاقتصادية في ايران وان الشعب الايراني استفاد دوما من العقوبات كفرصة لتحقيق النمو والتنمية.

واعرب عن ارتياحه لمسار تعزيز التعاون بين ايران وكرواتيا في شتي المجالات وقال ان البلدين يمتلكان امكانيات وقدرات واسعة في شتي المجالات خاصة في مجال الصناعة والتعليم للنهوض بمستوي التعاون والتي يتعين استثمارها لخدمة المصالح المشتركة.

واعتبر ان التعاون البرلماني، سندا مهما لتنمية العلاقات الودية‌ بين البلدين، مؤكدا استعداد مجلس الشوري الاسلامي لدعم مستوي العلاقات بين ايران وكرواتيا.

من جانبه اكد رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الكرواتية - الايرانية شمسو تانكوفيتش، علي المشتركات والقواسم المتينة بين البلدين وقال ان تنمية وتطوير التعاون مع ايران في شتي المجالات بما فيها صناعة السفن والمواد الغذائية ،موضوع مهم لبلاده.

واكد علي التعاون البرلماني الطيب بين ايران وكرواتيا وقال ان البرلمان الكرواتي يدعم تطوير التعاون الشامل مع ايران.
واعرب رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الكرواتية - الايرانية، عن امله في تطوير حجم العلاقات لترقي الي المستوي المطلوب من خلال تنفيذ الاتفاقيات الثنائية في شتي المجالات الاقتصادية.
واشار تانكوفيتش الي الامكانيات الواسعة التي تمتلكها محافظات كرواتيا وقال ان التعاون بين المحافظات يعد جزءا‌ مهما في التبادل بين البلدين.

وسيلتقي رئيس مجموعة الصداقة الكرواتية - الايرانية خلال فترة اقامته بطهران، عددا من كبار المسؤولين السياسيين والبرلمانيين في الجمهورية الاسلامية الايرانية لبحث السبل الكفيلة لتطوير التعاون الودي بين البلدين.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: