رمز الخبر: ۲۵۹۹۱
تأريخ النشر: 10:24 - 28 September 2010
عصرايران - وكالات - اعلن استشاري جراحة الاعضاء في مركز حامد العيسى لزراعة الاعضاء الدكتور هاني حيدر ان عائلة وافد من الجنسية الايرانية يبلغ من العمر 61 عاما توفي دماغيا وافقت على وهب اعضائه لمرضى من الكويت والسعودية.

وقال حيدر ان الوافد كان يعمل في الكويت لمدة تزيد على عشرين عاما ثم تعرض لسقوط من علو اثناء اداء عمله أدخل على اثره احد المستشفيات العامة وقد نتج عن ذلك حدوث اصابة شديدة في المخ أدت الى الوفاة الدماغية.

مضيفا انه بعد تشخيص الحالة وحسب القانون الكويتي لزراعة الاعضاء الصادر في العام 1987 تم الاتصال باحد اقارب المتوفى في الكويت والذي قام بدوره بالتحدث مع زوجة المتوفى واولاده في ايران حيث رفضوا التبرع في بادئ الامر ولكنهم وبعد أن تحدث الاطباء من وحدة توفير الاعضاء معهم مباشرة عن وجود حاجة ماسة لاعضائه لانقاذ المرضى راجعوا الامر في ما بينهم وتمت الموافقة على التبرع.

واشار حيدر الى التعاون القائم بين الكويت والسعودية في مجال تبادل الاعضاء منذ العام 1996 «حيث تم التنسيق مع المركز السعودي لزراعة الاعضاء للاستفادة من كبد المتبرع، مبينا انه شارك في اجراء عملية استئصال الكبد والكليتين والتي تمت بنجاح، موضحا ان فريقا من الاطباء بمركز حامد العيسى لزراعة الاعضاء «اجرى عملية زرع كليتين في مريضين مختلفين بعد اختيارهما من قائمة الانتظار للزراعة حسب تطابق الانسجة والاولوية فيما تم نقل كبد المتوفى الى السعودية بواسطة الفريق الطبي السعودي وزراعته لمريض سعودي كان يعاني من الفشل الكبدي».

من جانبه، قال رئيس وحدة توفير الاعضاء بالمركز الدكتور مصطفى الموسوي ان الوحدة باشرت عملها في يوليو الماضي بتعيين منسقين في جميع اقسام العناية المركزة بالمستشفيات العامة للتبليغ عن حالات الوفاة والمساعدة في اقناع اهل المتوفى على التبرع بالاعضاء.

واضاف الموسوي ان الوحدة بالفعل بدأت بتسلم تقارير يومية من المستشفيات عن جميع حالات الوفاة وتم الاتصال بأقارب المتوفين دماغيا لاقناعهم بالتبرع بالاعضاء لإنقاذ حياة المرضى بعد اجراء فحوصات دقيقة من قبل اختصاصي الامراض العصبية لتأكيد الوفاة حسب الاجراءات المذكورة في القانون الكويتي لزراعة الاعضاء.

واشاد بدعم وزير الصحة الدكتور هلال الساير للوحدة الجديدة مطالبا بتوفير الاحتياجات اللازمة لتفعيل نشاطها ومن اهمها توفير سيارات لنقل الفرق الطبية والأجهزة والمعدات اضافة الى توفير الحوافز المناسبة للمنسقين لتشجيعهم على بذل المزيد من الجهد.

يذكر ان وزارة الصحة قامت حديثاً بإنشاء وحدة جديدة لتوفير الأعضاء للمرضى مقرها مركز حامد العيسى لزراعة الاعضاء.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: