رمز الخبر: ۲۶۰۵۳
تأريخ النشر: 15:49 - 30 September 2010
'أينما حللنا قلنا للطرف الآخر إننا سنقدم التقنية العلمية وما توصلنا اليه من أبحاث لكل الجهات من دون استثناء، وإن شاء الله سنكون شاهدين لتطور العلاقات العلمية بيننا في الأيام المقبلة'. وختم أميري نيا مشيراً إلي أنه تطرق مع الرئيس نبيه بري إلي المواضيع الاقتصادية والصحية في هذا المجال'.
في إطار التحضيرات الرسمية المتواصلة لزيارة الرئيس محمود أحمدي نجاد إلي لبنان التقي مستشار رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية ورئيس مكتب التعاون الفني في رئاسة الجمهورية أميري نيا رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، أمس في بيروت علي رأس وفد من الخبراء والعلماء الإيرانيين.
   
وافادت وکالة الانباء الایرانیة ان خلال اللقاء الذي حضره أيضاً سفير إيران في لبنان غضنفر ركن آبادي جری البحث في العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعززها ، وتطرق الجانبان إلي ما يمكن أن تقدمه الجمهورية الإسلامية الإيرانية من مساعدات للبنان علي أكثر من صعيد.

وقال أميري نيا في تصريح أدلي به للصحافيين بعد اللقاء: 'إن الاجتماع خصص للبحث في تنمية العلاقات العلمية والفنية المتقدمة بين البلدين، وكما تعلمون فإن العلاقات السياسية بين الدولتين قوية وان شاء الله ستكون أيضاً نقطة انطلاق لتقوية العلاقات العلمية والتقنية في ما بين البلدين خلال زيارة الرئيس أحمدي نجاد إلي لبنان، وعقدنا لأجل هذا الأمر جلسات عدة مع بعض الوزراء كوزير الصناعة ووزير السياحة ووزير الصحة وجمعية الصناعيين، كما عقدنا اجتماعاً مع الأمين العام للمجلس الأعلي للبحوث العلمية معين حمزة لتفعيل هذه العلاقات'.

أضاف أميري نيا: 'أينما حللنا قلنا للطرف الآخر إننا سنقدم التقنية العلمية وما توصلنا اليه من أبحاث لكل الجهات من دون استثناء، وإن شاء الله سنكون شاهدين لتطور العلاقات العلمية بيننا في الأيام المقبلة'. وختم أميري نيا مشيراً إلي أنه تطرق مع الرئيس نبيه بري إلي المواضيع الاقتصادية والصحية في هذا المجال'.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: