رمز الخبر: ۲۶۱۳۱
تأريخ النشر: 08:49 - 05 October 2010
عصرايران - ارنا - عبر وزير الخارجية الإيراني منوجهر متكي عن حرص ايران تجاه استقرار لبنان و إبعاد شبح الفتنة الطائفية عنه ، مؤكدا أن طهران مستعدة لتقديم كافة أشكال الدعم الاقتصادي و حتي العسكري 'بدون حدود' للحكومة و الشعب اللبناني .
   
و اوضح متكي في حوار مع صحيفة الوطن السورية نشرته اليوم الاثنين ان الزيارة المقررة للرئيس محمود احمدي نجاد للبنان 'تتم بدعوة رسمية من كبار المسؤولين في لبنان'، معتبرا أن 'استقرار لبنان هدية يستفيد منها الجميع'.

و شدد متكي علي أن لبنان ليس بساحة مواجهة وخلاف لبلاده مع السعودية، وأن علي 'جميع الأصدقاء أن يدعموا وحدة واستقرار و تقدم لبنان '.

و اعتبر متكي أن ما يشاع عن خطر إيران النووية و مفاعلاتها علي الدول العربية ، هو 'خط إعلامي تروج له في غالبيته الولايات المتحدة '.

و بحسب تعبير متكي فإن ' الشرق الأوسط وصل إلي مرحلة البلوغ السياسي المتكامل'، وان إيران 'تواصل دوما التشاور مع أصدقائها من أبناء المنطقة و يوما بعد يوم تفقد اللعبة الأميركية التي تحاول أن تزرع الخلاف والتفرقة في المنطقة، بريقها و لونها '.

و طالب متكي في حديثه الذي جري في مكتبه بطهران جميع دول الإقليم إلي دعم ' المنحي القانوني' الذي يتم علي أساسه تشكيل الحكومة العراقية، معتبرا أن نجاح التحالف الوطني بترشيح 'نوري المالكي' سيسهم في انتهاء الأزمة في القريب العاجل، مؤكدا أن طهران 'تدعم هذا المنحي'.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: