رمز الخبر: ۲۶۲۳۸
تأريخ النشر: 08:30 - 09 October 2010
عصرايران - وكالات - اكد سفير الكويت لدى إيران مجدي الظفيري امس اهمية زيارة وفد النخبة الاعلامية الكويتي لمدينة مشهد الإيرانية، حيث سيكون لها آثار ايجابية على العلاقات الكويتية ــــ الإيرانية.

وقال السفير الظفيري الذي كان على رأس مستقبلي الوفد الاعلامي لدى وصوله مطار مشهد في تصريح لـ«كونا» ان هذا النوع من الزيارات، لاسيما بين النخب الاعلامية والصحافية والثقافية، له نتائج ايجابية على العلاقات الثنائية.

واكد ان دولة الكويت تؤيد وتدعم هذا النوع من التواصل لاسيما مع دولة مثل إيران «التي تربطنا معها مصالح استراتيجية وحيوية، وهي جزء لا يتجزأ من منظومة الاستقرار الاقليمي».

وتابع السفير الظفيري قائلا: «لذلك من المهم ان نتواصل حتى تكون هناك ارضية كبيرة للتفاهم ونتفادى سوء الفهم للكثير من الامور».

واعتبر زيارة الوفد الاعلامي الذي يتكون من 50 شخصية اعلامية بارزة من المؤسسات الاعلامية الكويتية المقروءة والمرئية والمسموعة لمدينة مشهد «فاتحة لزيارات عديدة لإيران وسوف تؤتي أُكُلها على مستوى العلاقات بين البلدين ونأمل ان تتكرر في اكثر من مناسبة وفي اكثر من مكان».

نسيج واحد

من جانبه قال الاكاديمي والاعلامي الدكتور عايد المناع تعليقا على هذه الزيارة «اتينا هنا لنؤكد للعالم اجمع بأننا ككويتيين نسيج واحد من كل الفئات الاجتماعية ولا تمييز بيننا ونحرص على تعزيز علاقتنا مع جيراننا».

واعتبر المناع ان التعاون ما بين الشعوب الاسلامية المجاورة هو افضل الوسائل لتعزيز العلاقات لاسيما في الجوانب الاقتصادية والثقافية «وزيارتنا هذه لإيران تأتي لتعزيز هذا الجانب والحرص على نقل الصورة الايجابية عن إيران».

واوضح ان زيارة الوفد الاعلامي «تأتي لتأكيد الحرص على تعزيز العلاقات الكويتية ــــ الإيرانية والرغبة في الالتقاء بالمسؤولين وصناع الرأي العام في إيران وبطوائف من الشعب الإيراني لاسيما المثقفين منهم».

راسخة

اما النائب في مجلس الامة الكويتي الدكتور يوسف الزلزلة فقد اعتبر زيارة الوفد الاعلامي لإيران تجسيدا لعلاقات الصداقة والمحبة بين الكويت وإيران، «وهي علاقات قديمة وراسخة تحرص القيادة الكويتية على تعزيزها لابعد الحدود». وكان في استقبال الوفد الكويتي الاعلامي سفير دولة الكويت لدى إيران مجدي الظفيري وعدد من المسؤولين من وزارة الخارجية الإيرانية ومسؤولون من محافظة مدينة مشهد الإيرانية.

تعزيز العلاقات

اشاد نائب رئيس بلدية محافظة خراسان السيد علي حامد بالعلاقات الايرانية - الكويتية قائلا «ان زيارة الوفد الكويتي الاعلامي لمدينة مشهد فرصة لتعزيز العلاقات بين البلدين الجارين الشقيقين».
ورحب حامد في كلمة له بمناسبة زيارة الوفد الاعلامي الكويتي لمدينةمشهد بالجمهورية الاسلامية الايرانية وخاطب اياه «اننا نرحب بكم اجمل ترحيب ونتمنى لكم طيب الاقامة».

وقام بعد ذلك بتقديم لمحة مختصرة للوفد عن مدينة مشهد وقال «ان المدينة تعتبر من اكبر المدن الدينية في العالم اجمع، وثاني اكبر المدن الايرانية اذ يبلغ عدد سكانها 2.5 مليون نسمة وتستقبل 25 مليون زائر من انحاء العالم سنويا.

وذكر «ان عدد الزوار الذين يقصدون مدينة مشهد المقدسة من خارج ايران يتراوح بين مليون و200 الف زائر سنويا».

من جانبه اعرب نائب رئيس التحرير فى صحيفة الانباء الكويتية ومنسق زيارة الوفد الاعلامي الكويتي عدنان الراشد للمسؤلين الايرانيين في المدينة عن الشكر الجزيل على حفاوة الاستقبال والروح الطيبة «التي لمسناها منذ وصولنا وحتى الان».

وقال الراشد «ان زيارة الوفد الاعلامي الى مشهد هذه المدينة المباركة تأتي لتعزيز العلاقات بين الكويت وايران لا سيما في المجالات الاعلامية والثقافية ولزيادة التواصل الشعبي ايضا بين البلدين».
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: