رمز الخبر: ۲۶۲۴۳
تأريخ النشر: 09:08 - 09 October 2010
عصرايران- اكد مسؤول في حزب الله ان الزيارة التي سيقوم بها الرئيس احمدي نجاد الى لبنان تصب في مصلحة البلدين و ترسل في الوقت ذاته خطابا الى امريكا والكيان الصهيوني مفاده ان ايران تدعم الشعبين واللبناني والفلسطيني .

وقال مسؤول الشؤون العربية والاسلامية في حزب الله الشيخ حسن عز الدين في حديث مع مراسل فارس , مع الظروف التي تمر بها منطقة الشرق الاوسط فان زيارة الدكتور احمدي نجاد الى لبنان تعد بالغة الاهمية لان ايران تلعب دورا بارزا وكثير الاهمية في دعمها لكل من الشعب الفلسطيني وحركات المقاومة في المنطقة .

وقال بان تلك الزيارة تحمل عدة رسائل اولها الى الكيان الصهيوني وامريكا تؤكد من خلالها عدم وجود اي تغيير في السياسة الايرانية ازاء المقاومة الاسلامية في فلسطين ولبنان .

واكد الشيخ عز الدين ان هذه الزيارة تعمل على توجيه خطاب مفاده ان ايران تسعى الى حل المعضلات الناجمه عن المواجهة مع الكيان الصهيوني وهو في الوقت ذاته موجه الى الغرب وبعض الدول العربية بان ايران تقف الى جانب الشعب اللبناني وتدعم استقلاله ووحدة اراضيه لان هذه المقاومة كانت نابعة من جذور وطنية

وعن مفاوضات السلام قال مسؤول الشؤون العربية والاسلامية ان زيارة احمدي نجاد الى بيروت ومن ثم الجنوب اللبناني رسالة اخرى واضحة للكيان الصهيوني تؤكد حرص ايران على دعم المقاومة في لبنان و ان الشعب الفلسطيني لايقف بمفرده في المواجهة .

وعن العلاقة بين زيارة احمدي نجاد والتحولات على الصعيد الداخلي اللبناني قال الشيخ عز الدين , كما قلنا من قبل ان طهران تسعى الى التاكيد على دعمها للبنانيين في مواجهتهم للمؤامرات الصهيونية وما يقوم به الصهاينة من نشر الفتنة في الاوساط الداخلية في لبنان وانها تعمل على ما يخدم المصلحة اللبنانية .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: