رمز الخبر: ۲۶۲۵۱
تأريخ النشر: 10:47 - 09 October 2010
عصرايران - وكالات - أكد احمد ابو الغيط وزير الخارجية حرص مصر على الحفاظ على العلاقات الجيدة مع دول الجوار العربي والإسلامي مشددا على استعداد مصر بذل كل ما هو متاح للإبقاء على أحسن مستوى لهذه العلاقات.

وأضاف أبو الغيط: ان تركيا وايران قوتان اسلاميتان لهما تأثيرهما على الوضع العربي وبما أن مصر قاعدة للعالم العربي فهي مهتمة بالابقاء على هذه العلاقات الطيبة إذا ما رغبتا في ذلك، وقال: مع تركيا لا توجد أي مشكلات وما يثيره البعض بشأن 'العثمانية الجديدة ' فلا نرى منها أي خشية لأنها قد تمثل وبأكبر قدر من الوضوح اضافة للعمل العربي والإسلامي المشترك خصوصا أن العثمانية القديمة كانت امبراطورية اقليمية لها هيمنتها وسيطرتها على كل الإقليم أما حاليا فلا تستطيع دولة أن تكون لها هذه الهيمنة أو السيطرة وما تقوم به تركيا هو مساعدة في الدفاع عن الإقليم والحفاظ على هويته الإسلامية.

وبخصوص إيران قال وزير الخارجية إنها قوة إسلامية ذات تأثير ولا انكار لذلك، واضاف إن مشكلة العالم العربي مع ايران انها قوة ثورية ايديولوجية تسعى الى تغيير الواقع الايراني في علاقته مع العالم الخارجي سواء في الشرق أو الغرب من خلال عناصر تأثير داخل الأراضي العربية.

وعن العلاقة المصرية الايرانية اوضح ابو الغيط ان لدينا نقاطاً عدة عن علاقتنا بها، فهناك عناصر مصرية هاربة لدى طهران ولكي نستطيع ان نتفاهم مع ايران فهي بين خيارين اما ان تسلمنا هذه العناصر او تخرجها من ديارها وفي حالة تحقيق أي من الحالتين نستطيع الاطمئنان الى نواياها.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: