رمز الخبر: ۲۶۲۸۷
تأريخ النشر: 10:27 - 10 October 2010
عصرايران - وكالات - ارجئ عرض فيلم لمخرجة ايرانية ضمن مهرجان سينمائي في بيروت بطلب من دوائر الرقابة وذلك بسبب تزامن عرضه مع زيارة للرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الى لبنان، بحسب ما افاد نقاد يتابعون المهرجان وكالة فرانس برس السبت.

وقال النقاد ان "دوائر الرقابة اللبنانية طلبت من ادارة مهرجان بيروت الدولي للسينما ارجاء عرض فيلم الايام الخضر (غرين دايز) للمخرجة الايرانية هانا مخملباف بسبب تزامن موعد عرضه مع زيارة احمدي نجاد".

وكان برنامج المهرجان يلحظ عرضين لفيلم مخملباف احدهما غدا الاحد والثاني الاربعاء المقبل الذي يصادف بدء زيارة الرئيس الايراني التي تستمر ليومين.

وفي اتصال مع فرانس برس، اكدت مديرة المهرجان كوليت نوفل ان "الفيلم لم يمنع، بل طلب منا تأجيل عرضه، ونحن نعد الجمهور اللبناني وهواة السينما والمهتمين باننا سنعرضه بعد انتهاء المهرجان" في 13 تشرين الاول/اكتوبر.

ويتناول "غرين دايز" التظاهرات التي رافقت الانتخابات الرئاسية في ايران العام الماضي. ويروي قصة آية، وهي شابة تعاني حالة يأس، وتشكك بالرغبة في التغيير التي تحرك مواطنيها، وتقرر الذهاب لملاقاتهم في شوارع طهران واجراء حوار معهم.

واثر اعادة انتخاب احمدي نجاد والتي تقول المعارضة الايرانية ان عمليات تزوير تخللتها، نظمت طوال اشهر تظاهرات احتجاجية في كافة انحاء ايران.

وانتهت التظاهرات نتيجة حملة قمع اسفرت عن مقتل عشرات الاشخاص واعتقال الالاف.

وكان الفيلم عرض من خارج المسابقة في الدورة السادسة والستين من مهرجان البندقية السينمائي في 2009.

وقالت مخملباف حينها "انا مرآة تعكس المجتمع الايراني واحاول ان اظهر تطلعاته ونضاله من اجل الحرية".

وهانا مخملباف (22 عاما) هي ابنة المخرج محسن مخملباف وشقيقة المخرجة سميرة مخملباف، وقد نالت عام 2008 جائزة "الاسد الكريستال" في مهرجان برلين السينمائي عن فيلمها "الدفتر".

ويزور الرئيس الايراني في 13 و14 تشرين الاول/اكتوبر لبنان حيث يلتقي كبار المسؤولين اللبنانيين ويشارك في احتفالات شعبية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: