رمز الخبر: ۲۶۴۰
وصرح مرشد زادة انه رغم الحالات التي واجهت الجمهورية الاسلامية الايرانية السلبية منها والايجابية، فانه لا يمكن انكار ان ايران تحولت الى بلد مؤثر في التطورات الاقليمية والدولية من خلال حفاظها على استقلاليتها ومقاومتها للتهديدات الخارجية عبر ترسيخ المشاركة الشعبية في المؤسسات المدنية.
التقى سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى كوبنهاغن الجمعة مع رئيسة واعضاء لجنة السياسة الخارجية في البرلمان الدنماركي واجرى معهم محادثات حول القضايا ذات الاهتمام المشترك.


وافادت وكالة مهر للانباء ان السفير الايراني محمد رضا مرشد زادة اشار خلال لقائه مع السيدة غيته ليله لوندبك رئيسة لجنة السياسة الخارجية واعضاء اللجنة الذين يرأس بعضهم احزابا سياسية في الدنمارك، الى اهمية ومكانة مجلس الشورى الاسلامي، وعرض بعض مكاسب وانجازات الجمهورية الاسلامية الايرانية في السنوات الاخيرة في المجالات العلمية والصناعية والطبية والدفاعية والسياسة الخارجية.

وصرح مرشد زادة انه رغم الحالات التي واجهت الجمهورية الاسلامية الايرانية السلبية منها والايجابية، فانه لا يمكن انكار ان ايران تحولت الى بلد مؤثر في التطورات الاقليمية والدولية من خلال حفاظها على استقلاليتها ومقاومتها للتهديدات الخارجية عبر ترسيخ المشاركة الشعبية في المؤسسات المدنية.

واشادت السيدة ليله لوند واعضاء لجنة السياسة الخارجية في البرلمان الدنماركي بالتطور العلمي في ايران خلال السنوات الاخيرة، مؤكدين على تنمية العلاقات الثنائية في مختلف المجالات وخاصة تبادل الزيارات البرلمانية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: