رمز الخبر: ۲۶۴۱۴
تأريخ النشر: 15:35 - 14 October 2010
وردا على سؤال حول ما اثير عن ان فيروس "استاكسنت" اضر بنشاط محطة بوشهر، رفض جعفري هذا الموضوع وقال ان مشكلة خاصة لم تحدث من جراء هذا الفيروس ولم يحدث اي عائق امام انجاز مهامنا في المحطة.
عصر ايران – قال متعهد مشروع محطة بوشهر النووية بجنوب ايران محمود جعفري ان 100 شخص اخر من الكادر الروسي سيصلون الى محطة بوشهر خلال الايام المقبلة.

ونفى جعفري في تصريح صحفي بعض الاخبار التي تحدثت عن انسحاب عدد من الكادر الروسي من محطة بوشهر وقال ان هذا الكلام لا اساس له. فقد وصل الى المحطة خلال الايام الماضية وسيصل خلال الايام المقبلة 100 شخص اخر من الكوادر الروسية الى المحطة.

ويعمل في الوقت الحاضر نحو الفين و 500 من الكادر الروسي في محطة بوشهر النووية على ان يزداد هذا العدد في الايام القادمة.

وردا على سؤال حول ما اثير عن ان فيروس "استاكسنت" اضر بنشاط محطة بوشهر، رفض جعفري هذا الموضوع وقال ان مشكلة خاصة لم تحدث من جراء هذا الفيروس ولم يحدث اي عائق امام انجاز مهامنا في المحطة.

واكد ان هذا الفيروس لم يخترق الشبكة ومنظومات الامان بالمحطة والتي يتم حمايتها بشدة.

واوضح ان العمل جار على ما يرام في محطة بوشهر وان كادرها سواء من الايرانيين او الروس يعملون بثلاث نوبات عمل. وتم في الوقت الحاضر انجاز اختبار ماكنة الوقود وانتهي العمل من غسل المدار الاول ونحن على عتبة مرحلة التنظيف بالحوامض.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: