رمز الخبر: ۲۶۴۲۸
تأريخ النشر: 08:32 - 16 October 2010
امين المجلس الاعلي للامن القومي الايراني:
وتابع امين المجلس الاعلي للامن القومي، ان الطاقات والمكانة الممتازة للجمهورية الاسلامية الايرانية، والتي لا تنكر اليوم علي المستويين الدولي والاقليمي، تثبت خطأ وعدم جدوي اي خيار اخر في التعاطي مع الجمهورية الاسلامية.
عصرایران - ارنا- اكد امين المجلس الاعلي للامن القومي الايراني سعيد جليلي بانه علي مجموعة '5+1' ان تضع جانبا استراتيجية المسار المزدوج العقيمة والمكلفة.
   
وقال جليلي في تصريحه علي هامش صلاة الجمعة لهذا الاسبوع في طهران، ان اجراء المحادثات من اجل التعاون مع ايران هو الخيار المناسب الوحيد لمجموعة '5+1'.

واضاف، لقد قلنا دوما بان الخيار المناسب الوحيد لمجموعة '5+1' هو اجراء المحادثات للتعاون مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وتابع امين المجلس الاعلي للامن القومي، ان الطاقات والمكانة الممتازة للجمهورية الاسلامية الايرانية، والتي لا تنكر اليوم علي المستويين الدولي والاقليمي، تثبت خطأ وعدم جدوي اي خيار اخر في التعاطي مع الجمهورية الاسلامية.

وقال، لقد جربوا هذا الامر علي مدي الاعوام الثلاثين الماضية وكان بامكانهم علي الاقل عدم تكرار هذه التجربة في العام الاخير وان لا يدفعوا هذا الثمن.

واضاف جليلي، علي اي حال فان اي خيار غير الاعتراف بحقوق وطاقات الجمهورية الاسلامية الايرانية والمحادثات معها، لن يكون ذا جدوي لهم.

واشار امين المجلس الاعلي للامن القومي الي رسالته للممثلة العليا للسياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي وقال، لقد قلنا في الرسالة التي وجهناها للسيدة اشتون، بان استراتيجية المسار المزدوج خاطئة ولا طائل من ورائها، وطلبنا منهم بان يعودوا الي المحادثات علي اساس المنطق بدلا عن المسارات التي لا جدوي منها.

واكد جليلي، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ووفقا لنص الرسالة الموجهة الي اشتون ترحب بعودتهم الي المحادثات والتخلي عن الخيارات العقيمة الاخري.

واضاف، ان المسار المكلف وعديم الجدوي السابق يجب ان يكون تجربة بالنسبة لهم، وان يدركوا عبر احترام حقوق الشعب الايراني والاعتراف بطاقات الجمهورية الاسلامية الايرانية الممتازة، بان المحادثات من اجل التعاون هي الخيار الممكن الوحيد وانها تشكل فرصة بالنسبة لهم.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: