رمز الخبر: ۲۶۴۷۴
تأريخ النشر: 09:53 - 17 October 2010
عصرایران - وکالات - طلب وزير الخارجية الالماني غيدو فيسترفيلي من نظيره الايراني منوشهر متكي الافراج عن الالمانيين اللذين اعتقلا في ايران، وفق ما كال متحدث باسم وزارته لوكالة فرانس برس السبت.

واضاف المتحدث ان فيسترفيلي التقى متكي الجمعة في بروكسل على هامش اجتماع دولي حول تقديم المساعدات لباكستان و"طلب منه الافراج عن الالمانيين المعتقلين".

واعرب الوزير الالماني عن "الرغبة الملحة في ان يعود مواطنانا الالمانيان في اسرع وقت ممكن الى المانيا". واوضح المتحدث ان فيسترفيلي قال بعد اللقاء "لدي انطباع بأن متكي سيهتم شخصيا بهذا الملف".

وقد اعلنت ايران اعتقال الالمانيين اللذين لم تكشف عن هويتيهما. لكنهما صحافي ومصور كانا يريدان اجراء مقابلة مع نجل سكينة محمدي اشتياني الايرانية المحكوم عليها بالرجم بتهمة الزنى. واتهمت وزارة الخارجية الايرانية الالمانيين ب "الارتباط بمجموعات معادية للثورة".

وقال المدعي العام الايراني في تصريح الجمعة ان الالمانيين اللذين اعتقلا بينما كانا يجريان مقابلة مع ابن سكينة محمد اشتياني "اعترفا بأنهما ارتكبا مخالفة".

واضاف "انهما قدما الى تبريز حاملين تأشيرة دخول سياحية وعرفا عن نفسيهما على انهما صحافيان لكن من دون وثائق تثبت ذلك وقاما بالاتصال بعائلة سكينة محمدي اشتياني"، موضحا انهما "اقرا بان استخدام صفة صحافي دون وجه حق يشكل مخالفة".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: