رمز الخبر: ۲۶۵۴۷
تأريخ النشر: 09:42 - 19 October 2010
قال متحدث باسم الخارجية البريطانية، في الاشارة الى عدم تزويد بعض الطائرات الايرانية في مطار هيثرو بلندن، ان عقوبات الامم المتحدة والاتحاد الاوروبي لم تمنع تزويد الطائرات الايرانية بالوقود.
عصرایران - قال متحدث باسم الخارجية البريطانية، في الاشارة الى عدم تزويد بعض الطائرات الايرانية في مطار هيثرو بلندن، ان عقوبات الامم المتحدة والاتحاد الاوروبي لم تمنع تزويد الطائرات الايرانية بالوقود.

وقال هذا المتحدث في تصريح لارنا، امس الاثنين، حول ما اذا كان عدم تزويد الطائرات الايرانية بالوقود في مطار هيثرو، في لندن جزءا من العقوبات احادية الجانب التي صادق عليها الاتحاد الاوروبي او اميركا ضد ايران: في الشهر الماضي ألغت شركتان خاصتان عقدهما مع الخطوط الجوية الايرانية فيما يتعلق بالتزويد بالوقود.

واضاف: إن هذا الموضوع قرار تجاري خاص ولا تتحكم الحكومة البريطانية به.

واوضح هذا المتحدث باسم الخارجية البريطانية، بأن العقوبات الاخيرة الصادرة عن الامم المتحدة والعقوبات الاوروبية احادية الجانب لم تحظر تزويد الطائرات الايرانية بالوقود، واضاف: إن هذه القرارات المتخذة من قبل المزودين بالوقود تأتي استجابة للعقوبات الاميركية احادية الجانب.

يذكر ان بعض الشركات البريطانية المزودة للوقود في مطار هيثرو بلندن، اتخذت قرارا بعدم تزويد الطائرات الايرانية بالوقود كي تضطر هذه الطائرات للتوقف في مكان آخر للتزود بالوقود حيث ان هذا التغيير في مسار الرحلة من شأنه ان يؤدي للتأخير 3 ساعات للوصول الى المدينة المطلوبة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: