رمز الخبر: ۲۶۵۷۹
تأريخ النشر: 12:55 - 20 October 2010
د.ب.أ - أعلن وزير الطيران المدني الفريق أحمد شفيق أن التوقيع على اتفاقية تسيير رحلات جوية بين مصر وإيران لا يعني تنظيم رحلات «فورا» وإنما يحتاج الأمر إلى إجراءات وتوقيعات أخرى. وقال خلال تفقده لعمليات التطوير التي تجريها الوزارة في مطاري القاهرة وبرج العرب ان «الاحتجاجات الدولية التي جاءت عقب توقيع الاتفاقية تمثل وجهة نظر الدول التي أعلنتها». وأضاف «وقعنا إطارا عاما للتعاون، بمعنى إذا أردنا افتتاح خطوط بين البلدين فسنحدد كم رحلة لكل دولة في الاسبوع وهي 14 لكل جانب.. لم يتقدم أحد لتنفيذ رحلات، ولكن هناك شركة خاصة تم تشكيلها لتنظيم الرحلات لكنها لم تشتر طائرات حتى الآن».
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: