رمز الخبر: ۲۶۵۸۳
تأريخ النشر: 12:58 - 20 October 2010
الیوم السابع - أكد السفير ميشائيل بوك سفير ألمانيا بالقاهرة على ضرورة مشاركة إيران وإسرائيل للمجتمع الدولى، فى سعيه إلى جعل الشرق الأوسط منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل، لافتا إلى أن عدم مشاركتهم تجهض تلك الجهود وتجلعها "بلا فائدة".

أضاف بوك لـ "اليوم السابع" أثناء ندوة عقدها المجلس المصرى للشئون الخارجية اليوم تحت عنوان "الملتقى الدولى للحد من انتشار النووى" شارك بها السفير الألمانى بشكل غير رسمى.

وحول توقعاته لانضمام إسرائيل إلى معاهدة حظر الانتشار النووى، قال السفير بوك إنه من المبكر الحديث عن ذلك فأمامنا وقت طويل حتى قمة 2012 الخاصة بحظر الانتشار النووى، لافتا إلى أنه ليس متفائلا أو متشائما حول هذا الشأن ويبقى الأمر مطروح أمام قوى المنطقة والمجتمع الدولى.

وأكد السفير الألمانى أن قمة 2012 القادمة تمثل فرصة جيدة لابد من استثمارها لافتا إلى وجود سلسلة من الخطوات الجادة يجب وضعها فى الاعتبار من اتفاق المجتمع الدولى على ضرورة حظر انتشار السلاح النووى وصولا إلى إخلاء دول العالم من تلك الأسلحة لتحقيق الاستقرار والأمن لجميع الشعوب.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: