رمز الخبر: ۲۶۶۰۸
تأريخ النشر: 11:57 - 23 October 2010
عصرایران - اعتبر كبير مستشاري رئيس الجمهورية ، مجتبي ثمرة هاشمي، عزّ واقتدار ومكانة الجمهورية الاسلامية الايرانية على الصعيد الدولي بالافت ومثير للدهشة. وقال ثمرة هاشمي في كلمة له الخميس في ( الملتقي الوطني لتكريم الخيرين المساهمين في بناء المدارس ) المنعقد في مدينة مشهد : ان الجمهورية الاسلامية تتبوأ اليوم مكانة كبيرة بحيث يحظى ممثلها باستقبال حافل في لبنان.

وأضاف : ان هذا الإستقبال الواسع هو في الحقيقة إستقبال للعدالة والطهر والعزة، وان كل هذه العزة والإقتدار والسمعة للنظام لم تأت الا من خلال منهج التعليم والتربية الاسلامي، لان هذا المنهج هو الذي حدا بالشهداء للوقوف بوجه العدو.

وأشار الى ان الكثير من دول العالم تعتبر ايران دولة متطورة وصاحبة علوم وقال: انهم جميعاً بصدد كيفية امكانهم الإستفادة من هذا العلم والتقنية. وتابع كبير مستشاري رئيس الجمهورية قائلاً : ان عظمة ايران في طلب العلم والشجاعة والدعوة للعدالة تكمن في تربية القوى البشرية في مدرسة الولاية وفي مدارس اليوم بمعلمين ملتزمين.

وأكد ثمرة هاشمي : مثلما تعتبر الجمهورية الاسلامية مصدرة للقسط والعدل بامكانها أن تقدم ثقافة بناء المدارس من قبل الخيرين للعالم إيضاً وان تبدأ عبر هذا الطريق نهضة عالمية. وقال : عندما ترى شعوب المنطقة التطور العلمي لايران فانها تعرب عن إرتياحها لأنها تعرف جيداً أن هذا التطور ليس مترافقاً مع الغطرسة ولا يستخدم اداة لاهانة سائر الشعوب.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: