رمز الخبر: ۲۶۶۳۹
تأريخ النشر: 12:39 - 24 October 2010
عصرایران - أعلن نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي، اسماعيل كوثري، أن هذه اللجنة تدرس موضوع قطع العلاقات مع بريطانيا.

وأكد كوثري لوكالة أنباء‌ فارس أن موضوع الزام حكومة الجمهورية الاسلامية الايرانية بقطع العلاقات السياسية مع بريطانيا لازال قائما ولايزال في جدول اعمال هذه اللجنة.

ويأ‌تي هذا القرار إثر الكشف عن تدخل بريطانيا في الشؤون الداخلية للجمهورية الاسلامية الايرانية، بعد الانتخابات الرئاسية حيث قدم 35 من نواب الشعب بمجلس الشورى الاسلامي قرارا طالبوا فيه بقطع العلاقات بين طهران ولندن واغلاق السفارة البريطانية.

وقد أصدر رئيس مجلس الشورى الاسلامي، علي لاريجاني، قرارا بإحالة هذا القرار الى لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بالمجلس لمزيد من الدراسة.

وكان السفير البريطاني لدى طهران، سايمون غيتس، قد اعتبر قرار نواب الشعب بمجلس الشورى الاسلامي بقطع العلاقات مع بلاده بأنه قرار متسرع، معرباً عن اسفه لهذا القرار في رسالة بعثها الى رئيس لجنة الامن القومي في مجلس الشورى الاسلامي، علاء الدين بروجردي.

ورد بروجردي على هذه الرسالة بأن معظم نواب الشعب في مجلس الشورى الاسلامي يؤكدون ضرورة خفض مستوى العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وبريطانيا وحتى قطعها.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: