رمز الخبر: ۲۶۷۶۲
تأريخ النشر: 12:01 - 30 October 2010
عصرایران - ذكر السفير الايراني في بيروت ان محكمة التحقيق في اغتيال رفيق الحريري هي سيف صهيوني مسلط على لبنان لاذكاء الفتنة .وقال غضنفر ركن ابادي في حوار مع مجلة - منبر التوحيد - اللبنانية ان الزيارة التي قام بها الرئيس احمدي نجاد الى لبنان كانت بهدف دعم المقاومة والشعب اللبناني .

وذكر بان لهذه الزيارة اهداف سياسية واقتصادية وان ايران اردت بذلك اثبات مواقفها في الدفاع عن اهل الحق والمظلومين في العالم امام اي اعتداء .

وشدد السفير الايراني في بيروت ان وجود المشتركات بين دول المنطقة على ضرورة دعم شعوبها لمبدا المقاومة لمواجهة الاعتداءات الصهيونية وكلما كثرت الحوارات والمباحثات بين هذه الدول كانت السيطرة على الازمات قضية سهلة وهو ما يعبر عنه الزيارات المتبادلة بين قادة ايران وزعماء المنطقة .

واكد ركن ابادي خلال اللقاء على ان الكيان الصهيوني وحلفائه يرفضون اي استباب للامن والاستقرار السياسي في لبنان ولذا فهم يسعون على الدوام لبث الفرقة و الازمات بين الكتل السياسية لاهداف تصب في مصلحة الكيان الصهيوني الذي يعمل على الدوام لان يكون سيفا مسلطا على لبنان عبر ذريعة المحكمة الدولية لاغتيال الحريري .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: