رمز الخبر: ۲۶۷۷۶
تأريخ النشر: 13:06 - 30 October 2010
عصرایران - أعلن الكاتب ومخرج الأفلام الوثائقية عن استمرار فعالياته في تأليف كتاب (تاريخ السينما الوثائقية في ايران) قائلاً أن هذا الكتاب سيصدر في المستقبل القريب.

قال محمد تهامي نجاد أن هذا الكتاب ينقسم الى قسمين رئيسيين: القسم الأول ذو طابع تاريخي ويعتبر (كتابة تاريخ السينما الوثائقية) والقسم الثاني يضم مقالات تحليلية له عن السينما الوثائقية الإيرانية.

وذكر أن هذا الكتاب ليس بمعجم أو موسوعة‌ سينمائية بل هو دراسة ‌تاريخية لظاهرة السينما الوثائقية وتطوراتها ونموها في المجتمع الإيراني.

واعتبر تهامي ‌نجاد كتاب (تاريخ السينما الوثائقية في ايران) عملاً بحثياً شاملاً يتكون من 24 فصل، مذكراً أن القسم الأكبر للكتاب قد تم تأليفه وهو منهمك حالياً في كتابة الفصل المتعلق بوثائقيات الحرب والدفاع المقدس. وصرح أن هذا الكتاب يشمل فترات (القاجار) و(البهلوي) و(الجمهورية الإسلامية) معتبراً الخمسينات أهم فترة مذكورة في هذا الكتاب لأنه تم في تلك الفترة انتاج أفلام وثائقية لا تزال غالبيتها مجهولة.

ولد محمد تهامي نجاد في عام 1942 في طهران. تخرّج من الجامعة في فرع السينما ودخل ساحة الأعمال البحثية وانتاج الأفلام الوثائقية وتم تقديره في عام 2002 بصفته الباحث والناشط السينمائي المثالي في ايران.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: