رمز الخبر: ۲۶۸۰۲
تأريخ النشر: 11:30 - 01 November 2010
عصرایران - وکالات - صرح المدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية، محمد البرادعي، بأن ايران تعتبر من اقوى الدول الاقليمية. وقال البرادعي، في تصريح لصحيفة (برسه) النمساوية، وفي الرد علي سؤال حول فيما اذا كانت اميركا واوروبا تريان نفوذ ايران في لبنان والعراق وكذلك برامجها النووية، اكبر مشكلة في الشرق الاوسط: ان فكر وعقيدة ايران مختلفان عن الغرب ولكن لا احد حتى جهاز الاستخبارات الاميركي:

يمكنه اليوم القول بأن ايران تصنع السلاح النووي، وباعتقادي ان ايران لا تشكل خطرا كما يطرحه البعض.

وفيما اذا كان خلفه في الوكالة الدولية للطاقة الذرية، يوكيا امانو، يتخذ موقفا اكثر تشددا، قال: إن امانو يستخدم اسلوبا آخر، وفي الاساس لا اختلاف بين تقريري وتقرير امانو. ان لدى امانو بعض الهواجس تجاه البرامج النووية الايرانية وكانت لي أيضاً، ولكن امانو لا يقول بأن ايران تصنع الآن القنبلة النووية.

وحول مقترح اميركا الجديد والذي طرح في صحيفة نيويورك تايمز، بأن تقوم ايران بناء عليه بنقل الفي كيلوغرام من اليورانيوم ضعيف التخصيب الى خارج البلاد، قال البرادعي، لو قامت ايران بهذا الامر فهو امر جيد ولكنني اشك في ذلك. المشكلة هنا هي انه لماذا تكشف طهران قبل المفاوضات عن جميع اوراقها الرابحة؟ للاسف، ان حكومة بوش كانت قد تقدمت بمثل هذه المطالب ولكن أتى اوباما من بعد وقال بأن هنالك مفاوضات من دون شروط مسبقة.

واضاف البرادعي: للأسف ان مقترح اوباما لم يترجم عمليا أيضاً. ان الاوضاع السياسية في الداخل الاميركي اصبحت اكثر صعوبة ولكنني آمل بأن نعثر في العام القادم على تمهيدات للمفاوضات. ان ايران يمكنها ان تصبح عنصرا حيوياً للاستقرار في لبنان وافغانستان والعراق.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: