رمز الخبر: ۲۶۸۳۱
تأريخ النشر: 12:28 - 02 November 2010
عصرایران - ذكرت صحيفة "الجريدة" الكويتية أن السلطات المصرية بدأت في الأيام الماضية إعداد ملف شامل يضم أسماء المطلوبين أمنياً الهاربين حاليا في إيران، استعدادا لبدء جولة مرتقبة من المفاوضات غير المعلنة مع طهران التي تلح لإعادة العلاقات الدبلوماسية المقطوعة بين البلدين منذ ثلاثين عامًا، بينما ترى القاهرة أن تدفئة الأجواء بين البلدين، ومنع أي تدهور جديد فيها دون أن يصل التحسن إلى حد تبادل السفراء، هو سقف هذه المفاوضات.

وأكد مصدر دبلوماسي مصري أن وزارة الخارجية طلبت الأسبوع الماضي من الجهات الأمنية بياناً بأسماء المصريين الهاربين إلى إيران منذ عام 1982 حتى الآن. وسيكون تسليم المطلوبين المصريين على رأس أولويات مطالب القاهرة لعودة العلاقات مع طهران، علاوة على رفع اسم خالد الإسلامبولي قاتل الرئيس المصري الراحل أنور السادات من على أحد أهم الشوارع الرئيسية في العاصمة الإيرانية طهران.

وبحسب مصادر أمنية مطلعة، فإن الحصر المبدئي الذي أعدته وزارة الداخلية حتى الآن للمصريين الهاربين في إيران وصل حتى الآن إلى 66 هارباً، أشهرهم القائد السابق للجناح العسكري لتنظيم "الجماعة الإسلامية" مصطفى حمزة، وهو مدبر محاولة اغتيال الرئيس المصري حسني مبارك في أديس أبابا عام 1995.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: