رمز الخبر: ۲۶۸۷۴
تأريخ النشر: 10:42 - 04 November 2010
Nov 4, 2010
فارس -  أكدت ايران امس الاربعاء، ان اي تبادل للوقود النووي مع الدول الكبرى يجب ان يكون وفق اعلان طهران، رافضة طرح اي اقتراح جديد بهذا الخصوص.

وقال وزير الخارجية الايراني منوجهر متكي الذي يزور جورجيا حاليا، ان مجموعة فيينا اذا كانت مستعدة للتفاوض بشان تبادل الوقود النووي فيجب ان يكون ذلك في اطار اعلان طهران الذي تم توقيعه مع كل من البرازيل وتركيا في ايار/مايو الماضي.

ورداً على سؤال حول موعد ومكان الاجتماع القادم مع مجموعة (5+1)، أكد متكي ان الجانب الايراني قد طالع بدقة رسالة السيدة كاثرين أشتون، مسؤولة السياسة الخارجية للإتحاد الاوروبي، وقد بعثت ايران الرد على هذه الرسالة، معرباً عن امله ان يتم الاتفاق على موعد ومكان وفحوى المباحثات.

الجدير بالذكر، ان اعلان طهران الذي تم التوقيع عليه بين ايران وتركيا والبرازيل ينص على عشرة بنود، أهمها الالتزام بمعاهدة عدم الانتشار النووي والاستفادة السلمية من الطاقة النووية بدون أية معايير مزدوجة. كما أكد الاعلان على ضرورة التعامل الايجابي بشأن تبادل الوقود النووي وفقاً لاتفاقية NPT.

وقد تعهدت ايران خلال الاعلان بتسليم (1200) كغم من اليورانيوم المخصب الى تركيا على شكل أمانة الى ان يتم مبادلته بالوقود النووي المخصب بدرجة أعلى واللازم لمفاعل طهران وبوزن (120) كغم. كما نص الاعلان على استعداد ايران لمواصلة المفاوضات مع مجموعة (5+1) وترحيبها بمشاركة الدول الصديقة مثل تركيا والبرازيل في هذه المفاوضات.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: