رمز الخبر: ۲۶۸۸
واضاف هذا المصدر الدبلوماسي انه من المتوقع ايضا ان يعلن البرادعي في تقريره ان عن حل تسوية جميع المسائل والاستفسارات التي كانت لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية عن البرنامج النووي الايراني السلمي، في حين انه لم يخف مخاوف غربية مزعومة بهذا الشأن.
اعلنت مصادر دبلوماسية غربية الاثنين ان المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية قد يؤجل نشر تقريره المتوقع حول البرنامج النووي الايراني لعدة ايام.

وافادت وكالة مهر للانباء نقلا عن وكالة الانباء الفرنسية ان دبلوماسيا غربيا قال ان محمد البرادعي قد يؤجل نشر تقريره حول النشاطات النووية الايرانية السلمية الى 22 شباط / فبراير 2008 وربما ابعد من ذلك.

واضاف هذا المصدر الدبلوماسي انه من المتوقع ايضا ان يعلن البرادعي في تقريره ان عن حل تسوية جميع المسائل والاستفسارات التي كانت لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية عن البرنامج النووي الايراني السلمي، في حين انه لم يخف مخاوف غربية مزعومة بهذا الشأن.

ومن المقرر ان تتولى الهيئة التنفيذية للوكالة الدولية للطاقة الذرية دراسة تقرير البرادعي في مطلع آذار / مارس 2008، ويتعين ان يتم نشر هذا التقرير في مطلق الاحوال قبل الاجتماع المقبل لمجلس الحكام التابع للوكالة والذي سيعقد من 3 الى 7 آذار / مارس القادم في فيينا.

يذكر ان محمد البرادعي اشار في تقرير سابق اصدره في تشرين الثاني / نوفمبر 2007 الى حصول تقدم في موقف طهران وتعاونها مع الوكالة الدولية في اطار خطة الشفافية المتفق عليها بين الجانبين في آب / اغسطس 2007، الامر الذي اثار استياء بعض الدول الغربية.

وقد زار البرادعي طهران في 11 كانون الثاني / يناير الماضي حيث اتفق مع المسؤولين الايرانيين على تحديد مهلة 4 اسابيع لحل ما تبقى من استفسارات الوكالة الدولية للطاقة الذرية حول البرنامج النووي الايراني.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: