رمز الخبر: ۲۶۹۲۲
تأريخ النشر: 11:49 - 06 November 2010
عصرایران - دعت ايران یوم الخميس، جميع الاطراف المعنية بقضية القوقاز الى المساعدة لايجاد حل سريع لمشكلة القوقاز لان لها تاثيرا سلبيا على امن المنطقة برمتها.

وقال وزير الخارجية الايراني منوتشهر متكي في كلمته خلال الملتقى الاقتصادي لمدراء القطاعات الحكومية والخاصة الايرانية والجورجية المنعقد في العاصمة الجورجية تفليس، "عندما تحدث مشكلة في منطقة ما فاننا جميعا نشعر بالقلق ونتضرر، باعتقادنا ان المشكلة الحادثة في منطقة القوقاز ينبغي حلها وتسويتها على وجه السرعة".

واضاف متكي "ان ازمة القوقاز تركت تاثيرا على امن المنطقة والطاقة، نحن نعتقد انه على جميع الاطراف المعنية بقضية القوقاز اعلان التزامها بالمحادثات وان يساعد الجميع في حل المشكلة".

واكد الوزير الايراني دعم بلاده الكامل للسيادة والوحدة الوطنية لجميع الدول وحقوقها، ومن ضمنها جورجيا.

وقال متكي في جانب اخر من حديثه "اننا سنوفر الارضية لحضور اساتذة للغة الفارسية في مدارس جورجيا، ذلك لانه في ظل زيادة العلاقات التجارية فاننا بحاجة الى من يتقن لغة البلدين".

واعتبر عقد الملتقى الاقتصادي لمدراء القطاعات الحكومية والخاصة الايرانية والجورجية بحضور وزيري خارجية البلدين بانه يحمل رسالة واضحة، واضاف، ان هذه الرسالة تتمثل في الدعم السياسي القوي من قبل مسؤولي البلدين، لانشطة التجار والناشطين الاقتصادية في القطاعات المختلفة للبلدين.

واضاف متكي مخاطبا مدراء القطاعات الاقتصادية الحكومية والخاصة الايرانية والجورجية "ان اي شركتين تتفقان معا وتنفذان مشروعا في ايران او جورجيا، سيحظى نشاطهما بالدعم السياسي مائة في المائة والى حد ما بالدعم المالي من قبل البلدين".

واوضح وزير الخارجية الايراني ان تبادل وجهات النظر والزيارات مستمرة في مجال العلاقات السياسية وان المحادثات والتعاون البرلماني والسياسي مدرج في جدول الاعمال بين البلدين.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: