رمز الخبر: ۲۶۹۳۶
تأريخ النشر: 09:05 - 07 November 2010
عصرایران - ارنا- اعتبر رئيس مؤسسة المستضعفين العميد محمد رضا نقدي سنوات الدفاع المقدس الثماني بانها من المع مراحل تاريخ البشرية.
   
وقال العميد نقدي اليوم السبت في مراسم ازاحة الستار عن حديقة متحف الدفاع المقدس في مدينة همدان (غرب): ان الشهداء يمثلون المرحلة الاكثر لمعانا في تاريخ الشعب الايراني وان ملاحم وبطولات مقاتلينا في الحرب المفروضة (من قبل النظام العراقي البائد ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية خلال الاعوام 1980-1988)، بقيت خالدة ليس في تاريخ الشعب الايراني فقط بل في تاريخ البشرية ايضا.

واضاف، ان جميع القوي في العالم اصطفت في الحرب المفروضة ضد الشعب الايراني الا ان هذا الشعب صمد امامها بكل قوة واقتدار.

وتابع العميد نقدي، ان جميع المستكبرين في العالم ومن خلال تقديم الدعم المالي واحدث تكنولوجيات اليوم لنظام البعث العراقي سعوا لاركاع الشعب الايراني الا ان هذا الشعب وقف امامهم بكل شموخ وخرج من ذلك الاختبار الصعب مرفوع الراس منتصرا.

واوضح رئيس مؤسسة المستضعفين بان مثل هذه الحدث الكبير لم يحدث في تاريخ شعب اي بلد، وقال، ان الشهداء هم حاملوا الراية والصانعون الاساسيون لهذه الملحمة الخالدة والحدث التاريخي العظيم.

واكد العميد نقدي ضرورة نقل ثقافة وسيرة الشهداء التي تعتبر ملحمة خالدة وباقية الي الجيل الثالث للثورة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: