رمز الخبر: ۲۶۹۶۰
تأريخ النشر: 13:00 - 07 November 2010
عصرایران - أعلن وزير الصناعة والمعادن، علي محرابيان، أمس السبت، عن مشاركة الجمهورية الاسلامية الايرانية لدولة بوليفيا في مشروع تصنيع وانتاج معادن وبطاريات الليثيوم.

وقال الوزير محرابيان: انه وبموجب مذكرة التعاون الثنائي بين ايران وبوليفيا في مجال صناعة الليثيوم والتي تم التوقيع عليها خلال زيارة الرئيس البوليفي، ايفو موراليس، لايران مؤخراً، عبّر وزير الاقتصاد والمالية، لويس آرسه كاتاكورا، ممثلاً للجانب البوليفي، وبيني، عن الجانب الايراني، وبحضور رئيسي البلدين، فانه تقرر مشاركة ايران لبوليفيا في مجال الانتاج الصناعي لمعادن الليثيوم وحتى مرحلة تصنيع وانتاج بطاريات الليثيوم في هذا البلد.

وأضاف: وفقاً لهذه المذكرة، فان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستقوم بتقديم المساعدة الهندسية والتقنية اللازمة في مجال الانتاج الصناعي لليثيوم، وانتاج كافة المشتقات الأخرى المتعلقة بهذا العنصر.

يشار الى أن بوليفيا لديها 70 بالمئة من ذخائر عنصر الليثيوم العالمية في ترابها، وبامكانها توفير حاجة السوق الدولية لهذا العنصر ومشتقاته على مدى 500 عام. كما ان العديد من البلدان الصناعية الكبرى، التي هي بأمس الحاجة الى الليثيوم البوليفي، لم تتمكن حتى اليوم من عقد اتفاقية للتعاون في مجال استخراج الليثيوم من مناجم هذا البلد.

هذا وتعد دولة تشيلي أكبر بلد مصدّر لليثيوم في العالم تليها الأرجنتين وبوليفيا. ووفقاً لخطة الحكومة البوليفية، فمن المقرر انتاج 30 ألف طن من الليثيوم سنوياً. ويعد الليثيوم عنصراً أساسياً في انتاج البطاريات القابلة للشحن المستخدمة في الهواتف النقالة، والحاسوب المحمول، والسيارات الكهربائية، كما يمثل تركيباً مهماً مع الألمينيوم في تصنيع الهياكل الخفيفة للطائرات والسيارات.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: